Friday, 28 September 2012

عن ناصرهم...اتحدث

في البداية خلينا نتفق على نقطة انا اعتبرها من المسلمات و البديهيات...
مفيش حد حكم مصر في يوم من الأيام مالوش انجازات...
زي بالضبط ان مفيش بني ادم كله عيوب اكيد له مميزات حتى و ان كانت لا تذكر مقارنة بعيوبه..!!
مفيش حد شيطان رجيم ١٠٠٪..اكيد له صفة او اثنين تجعل لديه مسحة من الإنسانية...
يعني من الأخر عبد الناصر له بالطبع انجازاته و كذلك السادات ..حتى ملوك اسرة محمد علي لهم انجازاتهم الواضحة...
مبارك نفسه رغم كارثية عصره بالطبع له ايضا انجازات...
اذن ارجو الا يخرج علي من يقرر اعطائي درسا في انجازات الزعيم الملهم و القائد المظفر جمال عبد الناصر كجلاء الإنجليز عن مصر و تأميم قناة السويس و القطاع العام و العدالة الإجتماعية..الخ
فأنا ادرك كل هذه الأشياء و استوعبها تمام الإستيعاب.
بداية فأنا احب ان ان اُسَمي الأشياء بمسمياتها الحقيقية..
بمعنى انني دائما اطلق على ما حدث فجر ٢٣ يوليو ١٩٥٢ وصفه الحقيقي..!!
ما حدث يوم ٢٣ يوليو ١٩٥٢ هو (انقلاب عسكري) ليس الا..
فإذا لم يكن وصف ان ينقلب مجموعة من الضباط على نظام الحكم بقوة السلاح انقلابا...فما هو الانقلاب العسكري اذن..؟!!
اذن هو انقلاب عسكري لمجموعة من الضباط استاءوا من اوضاع عديدة داخل البلاد بصفة عامة و داخل الجيش بالتحديد فقرروا ان ينقلبوا على قاداتهم و يستولوا على الحكم بالقوة.
كون ان الشعب قد ايط هذا الانقلاب فيما بعد فتلك قضية اخرى..اما ان يقال ان ٢٣ يوليو ثورة فهذا هو الهراء و التزييف للتاريخ بعينه.
اذا كان انقلاب ٢٣ يوليو ١٩٥٢ يسمى ثورة فماذا يسمى ما تفجر يوم ٢٥ يناير ٢٠١١ حتى توج مساء يوم ١١ فبراير بسقوط نظام حسني مبارك؟!!
اذا كان هدف ناصر و رفاقه كان نبيلا مثلما ادعوا و زيفوا التاريخ بأنهم ثاروا من اجل اصلاح احوال البلاد و العباد و تطهير الحياة السياسية المصرية من كل مظاهر الفساد و الافساد التي كانت تشوبها
و انهم كانوا غير طامعين في الحكم او هادفين لسلطة و جاه، فلماذا لم يقوموا بتسليم السلطة للمدنيين مثلما كانوا يعدفون منذ بداية حركتهم و ان يعودوا الى ثكناتهم و حياتهم العسكرية..؟!!
بالطبع الإجابة معروفة...فمن جرب حلاوة الكرسي و السلطة لا يستطيع ان يتركها هكذا طواعية و بكل سهولة و يسر..!!
كانت امام جمال عبد الناصر و رفاقه فرصة تاريخية ان كانوا بالفعل يطمحون في القضاء على الفساد ان يرسخوا لدولة ديمقراطية رائدة في المنطقة و نظام سياسي سليم مبني على التعددية الحزبية و دولة المؤسسات..
الا انه بالفعل نجح في ترسيخ نظام سياسي بالفعل و لكنه نظام سياسي فاشي مبني على حكم الفرد و كيان سياسي له صوت واحد فقط لا غير هو صوت الزعيم الأوحد الملهم..!!
تكميم الأفواه و تأميم وسائل الإعلام و رفع شعار ات جوفاء بلهاء مثل لا صوت يعلو فوق صوت المعركة و الموت لأعداء الثورة ...الخ
عبد الناصر و رفاقه قسم المصريين الى قسمين و تعامل معهم على هذا الأساس
بالنسبة اليه فالفقراء هم المصريون الحقيقيون اما المصريون ميسورو الحال فناقصي الوطنية...اعتبرهم مصريين درجة ثانية لمجرد انهم يمتلكون اراض او اطيان او ممتلكات..!!
اوهم الفقراء ان كل من امتلك ارضا او عقارات ما هو الا اقطاعي مستغل عدو للشعب و الثورة و لابد من كسر شوكة هؤلاء و القضاء عليهم نهائيا..!!
اي زعيم هذا الذي يصنف شعبه طبقا لحالته المادية..!!
كان على المصريين ان يدفعوا ثمن عقدة النقص المكبوتة لدى هذا الرجل و رفاقه..!!
لم احد شعبا في الدنيا يعشق و يمجد بل ان بعضه يقدس رجلا كان نظامه بوليسيا و قمعيا و ساديا بهذا الشكل..!!
من الذي ارسى دعائم الدولة البوليسية في مصر و التي استمرت لمدة ٦٠ عاما..؟!!
من اول من وضع حجر الأساس لحكم العسكر و الذي لم نكن لنتخلص منه لولا ثورة يناير ٢٠١١ ؟!!
من الذي كمم الأفواه و صادر الرأي و اصبح الجميع يعزف نغمة واحدة و يتحدث بلغة واحدة و من خالف ذلك لم يكن مصيره الا التنكيل به ..؟!!
في عهد من ظهر زوار الفجر و مصطلحات زي (ورا الشمس)..؟!!
من الذي سلم القوات المسلحة لرجل خال من اية مؤهلات او كفاءة لمجرد انه صديقه (الأنتيم)..؟!!
كيف لرجل يوصف بأنه الزعيم يتعامل مع مصر كإقطاعية يقسمها كما يشاء و يمنح العطايا و المنح لأشخاص كل مؤهلاتهم انهم اهل للثقة 
و ليتهم كانوا أهلا لهذه الثقة او يستحقونها...!!

من الذي ادخل مصر في متاهات لا طائل من ورائها بل انها ارجعتنا الى الخلف و احدثت شروخا عميقة داخليا و خارجيا...
من الذي ورط مصر في حرب لا طائل من ورائها  و لا ناقة و لا جمل لنا فيها مثل حرب اليمن...؟!!

من الذي ادخلنا في وحدة فاشلة مع سوريا انقلب عليها السوريون انفسهم بعد فترة وجيزة ...؟!!
من الذي اثنى على سفاح مثل معمر القذافي قائلا له (إني أرى فيك شبابي)...!!!
في عهد من تم استخدام سلاح |(الفنانات) و الفضائح الجنسية في اعمال المخابرات  على يد رئيس مخابراته (صلاح نصر)....؟!!

في عهد من هاجر اليهود (المصريون) من مصر تاركين اموالهم و منازلهم؟
اليست تلك عنصرية و طائفية رهيبة لو حدثت اليوم لقامت الدنيا و لم تقعد.....؟!!

من الذي القى بقائد ذلك الإنقلاب الحقيقي اللواء محمد نجيب في المعتقل و نصب نفسه رئيسا لمصر بل انه زيف في التاريخ و جعل من نفسه اول رئيسا لجمهورية مصر العربية...؟!!!!

بالطبع الإجابة على كل تلك الأسئلة و غيرها معروفة...
الا ان بعضا مننا مريض بعشق جلاده....
مهووس بالعبودية
مثلهم مثل (أبناء مبارك)...مهووسون بمن ذاقهم العذاب و أذلهم و اهانهم
يمجدوا الإنجازات على قلتها و يغضوا الطرف عن اخطاء و خطايا كارثية في حق هذا الوطن اعادته قرونا للخلف بدلا من التقدم و الازدهار الذي وعدهم به...!!
بالنسبة لي
جمال عبد الناصر شخص حكم مصر له انجازات و له ايضا اخطاء و خطايا كارثية مثله مثل من حكموا بعده و من حكموا قبله.
الا ان خطاياه افدح لأنه كان يملك الفرصة التاريخية لتأسيس دولة مصرية مدنية ديمقراطية تعددية فلم يفعل بل تسبب بغطرسته و ساديته و شططه في العودة للوراء سنوات و ربما عقود...
مجرد محاولة للتعبير عن الوجه الأخر ل (ناصرهم).....لعل بعض المهووسين و الدراويش يدركوا حقيقة معشوقهم و زعيمهم الملهم...و ان كنت اشك ان يفعلوا...!!!

ملحوظة:
لا أشك لحظة واحدة في ان مصير عبد الناصر لو كان حيا بيننا الأن لم يكن ليختلف ابدا عن مصير القذافي...!!
و لا اشك ابدا ان تعامله مع ثورة مثل ثورة يناير لو كانت قد قامت في عهده لم يكن رد فعله ليختلف ابدا عما يفعله الأن بشار الأسد...

Saturday, 22 September 2012

انا أدون...لنفسي


السؤال اللي لازم تسأله لنفسك قبل ما تدون
انت بتدون لمين...؟؟
لنفسك و لا للناس...؟!!!
يعني بتدون علشان تخرج افكارك و اراءك من جوة دماغك و تفرغها على لوحة المفاتيح فتظهر لك على الشاشة فتقوم ضاغط publish فترتاح و دماغك تهدى...؟!!
حاجة كدة قريبة الشبه مع -الفارق الكبير طبعا -بأي عملية إخراجية اخرى جسمك بيعملها علشان ترتاح و تقوم ضاغط على زرار السيفون...!!!
و لا بتدون علشان الناس تقرا لك اللي بتكتبه فتتصيط و ممكن البلية تلعب معاك زي ما لعبت مع ناس كتير قبلك و تلاقي دار نشر كبيرة و محترمة و قد الدنيا بيتصلوا بك و فجأة تلاقي نفسك كاتب كبير و مشهور و لك كتاب في السوق و الطبعة بتخلص الواحدة ورا التانية و تلاقي نفسك فجأة لك عمود يومي في احدى الصحف الجديدة و ما اكثرها اليومين دوول..؟!!
لازم تبقى عارف على اساس ايه انت بتدون..؟!!
يعني من الأخر كدة بتدون ليييييه؟!!
في ناس كتير من اللي بيقرا الموضوع دة..(دة لو حد قراه) هتقول انا بادون علشان الاتنين..
لنفسي و في نفس الوقت للناس برضة (هو حد يكره الشهرة)..!!
اقول لك موافقك تماما
انا شخصيا بأدون برضة لنفسي و برضة علشان الناس تقرا لي..
اي نعم انا لا طمعان في دور نشر تكتشفني و لا باحلم اني يصدر لي كتب و ابقى هيكل زمانه...
بس دة لا يمنع اني بابقى في قمة السعادة لما ناس كتير بتقرا اللي باكتبه و بتعلق عليه كمان.
بس للأسف الشديد
الكام شهر اللي فاتوا لقيت نفسي باميل لا شعوريا كدة نحو التدوين للهدف الثاني
هدف اكتساب اكبر قدر ممكن من الزوار للمدونة و التعليقات للموضوعات اللي باكتبها..!!
بدأت اركز قوي قوي مع عدد الزوار و عدد التعليقات و مين بيعلق عندي و مين ما بيعلقش..و ليه التعليقات في المدونة دي كتير و ليه عندي قليلة..؟!!
من الأخر اكتشفت اني بقيت منفسن...!!
تزامن اهتمامي بمراقبة حركة الزوار في مدونتي مع بداية تراجع نشاط المدونين و هجرتهم جماعيا لمدوناتهم و ارتماء الجميع في احضان فيسبوك و تويتر..!!
لدرجة انقراض الجيل القديم او بمعنى ادق الرعيل الأول من المدونين تقريبا و ظهروهم المكثف اما على صفحات خاصة بهم على فيسبوك او اكونتات همها الأول اجتذاب اكبر عدد ممكن من الفولورز على تويتر،اما نجوم التدوين القدامى او بمعنى ادق مناضلو التدوين فلقد اصبحوا نجوما اعلامية على شاشات الفضائيات او على صفحات الجرائد..!!
اصبحت مدوناتهم القديمة بالنسبة لهم و التي احتضنت يوما ما افكارهم و ارائهم و اطلقتها للفضاء الخارجي بمثابة السيارة ال ١٢٨ (وش السعد) على شخص يركب الأن مرسيدس و شيروكي..!!!!
تراجع الإهتمام التدويني و اعداد الزوار للمدونات تزامن مع اهتمامي و ترقبي لعدد الزوار و كثافة التعليقات و هو ما ادى الى نتيجة محبطة للغاية بالنسبة لي جعلتني و لأول مرة اهجر مدونتي لمدة تزيد عن الشهرين و هي مدة كبيرة للغاية بالنسبة لمدون اعتاد لمدة 6 سنوات ان يدون اسبوعيا..!!
لم آخذ قرارا بالإبتعاد عن التدوين و انما اصابتني حالة من الإحباط و اليأس و سيطرت علي فكرة 
(طيب انا بأدون ليه اذا كان محدش مهتم باللي انا باكتبه و لا حد بيقراه اصلا)....!!!!
بس في لحظة كدة افتكرت حاجة مهمة قوي كانت تايهة عن بالي..
اني لما قررت اعمل المدونة دي في اخر يوم من ايام سنة 2006 لا كان في بالي ساعتها زوار و لا تعليقات و لا رأي الناس اصلا فيما اكتب..!!
انا عملت المدونة دي يوما ما علشان انا كنت عايز اكتب مش علشان الناس عايزاني اكتب..!!!
انا اللي عايز ادون..محتاج ادون..علشان انا باحب التدوين و علشان دائما دماغي مليانة افكار لو ماخرجتش لشاشة الكومبيوتر من خلال الكيبورد ممكن دماغي تنفجر...!!!
رأي الناس مهم جدا و التعليقات بتسعدني ..بس مش دة السبب اللي عملت علشانه المدونة دي..
و في نفس الوقت لا انا عايز ابقى نجم فضائي و لا باحلم بدار نشر تنشر لي كتاب او اتنين..!!
الكتابة بالنسبة لي هواية..و جزء مهم في حياتي
التدوين بالنسبة لي زي الأكل و الشرب و الشغل و القراءة...
اساسيات حياتية و نشاطات يومية باعملها علشان اعيش...و باعيش علشان اعملها..
انا ليه توقفت عن التدوين.....
انا لازم ارجع ادون تاني....انقل افكاري لشاشة الكومبيوتر مرة تانية
مش هاركز مين بيعلق عندي و مين لا....
مش هاهتم كام واحد زار المدونة النهاردة وكام واحد امبارح...
تعليقات الزوار هتسعدني و هارد عليها...
و لكن عفوا زائر مدونتي الكريم:
أنا أدون....لنفسي

fb comments

wibiya widget

LinkWithin

Related Posts with Thumbnails