Friday, 26 August 2011

تليفزيون رمضان 2011..انطباعات مشاهد...شاهد

خلاف العادة, اتيح لي هذا العام متابعة تليفزيون رمضان بشكل افضل من الأعوام السابقة.
دائما ما يأتي رمضان كل عام مزدحما بالأعمال و المشاغل, الا ان هذا العام اتى في الأجازة.
و الحق فإن تليفزيون رمضان لهذا العام 2011 لم يشدني بالشكل القوي...فقد جاء عكس المتوقع من حيث القوة و لا ادري السبب هل بسبب الثورة و انشغال الناس بمتابعة القنوات و البرامج  الإخبارية على حساب  متابعة الأعمال الدرامية و الفكاهية؟!!
ام بسبب ان المزاج العام للناس مزاج (غير تليفزيوني) بسبب ما يحدث في الشارع المصري من احداث متلاحقة يوميا..!!
و دي مجرد ملاحظات بسيطة..خالية من (العمق) و (التقعر) لبعض الأعمال التليفزيونية التي تم عرضها على فضائياتنا في رمضان 2011 من مشاهد على قده...لا هي رؤية نقدية و لا يحزنون...فقط انطباعات مشاهد....شاهد...!!!

* التليفزيون المصري بجميع قنواته الأرضية و الفضائية العامة و المتخصصة كان اداؤه ضعيف جدا في رمضان هذا العام...مسلسلات عديمة القيمة تقريبا ..برامج غاية في الرداءة..مواد تليفزيونية بلا نجوم..!!
و لا ادري من السبب الذي جعل التليفزيون الرسمي  يظهر على هذه الدرجة من السوء و انعدام قيمة الأعمال التي يتم عرضها على شاشاته المختلفة ..؟!!
و شتان الفارق بين شاشة التليفزيون المصري العام الماضي عندما كان شعاره (مفيش حاجة حصري..كله على التليفزيون المصري) و شاشة نفس التليفزيون هذا العام...!!
هل الفارق يكمن في وجود اسامة الشيخ العام الماضي و غيابه هذا العام...؟!!
ام ان كلمة السر في (الثورة) ...؟!!
ام ان ظهور شاشة التليفزيون المصري بهذا الشكل في رمضان سببه يكمن في  الحكمة الشهيرة  القائلة:
"تعلمت الحكمة من رأس الذئب الطائر"
و بما ان اسامة الشيخ رئيس اتحاد الإذاعة و التليفزيون  قد طارت رأسه بعد الثورة  و يقيم في سجن طرة حاليا  فلقد قرر خليفته ان يؤثر السلامة و يسير بداخل الحائط  حتى لا يجد نفسه يوما ما في الزنزانة المجاورة لزنزانة الشيخ..!!
فجاءت النتيجة كما هو ظاهر على شاشات تليفزيون مصر....!!
@@@@@@@@@@@@@
* اعلانات رمضان هذا العام بعضها مميز و بعضها سيء للغاية و بعضها مثير للجدل...!!
الحملة الإعلانية لبيبسي بطولة دنيا سمير غانم شدت انتباه الناس بشدة  لعدة اسباب منها وجود 3 اعلانات مختلفة لنفس المنتج  مما قلل من الشعور بالملل لتكرار اعلان واحد لمدة طويلة  بالإضافة الى ربط الإعلان بتصويت  الا ان الملل قد حدث فعلا بسبب تكرار عرض ال 3 اعلانات  بشكل اكثر من مكثف..!!
بالإضافة الى استفادتها ماديا بالطبع..جاءت استفادة دنيا سمير غانم بطلة الحملة  فنية ايضا عندما طرحت نفسها على الساحة بقوة كفنانة استعراضية مرشحة لبطولة اعمال استعراضية قادمة.
على النقيض تماما من بيبسي بحملتها الإعلانية الضخمة و الإستعانة بنجمة  سينمائية, قررت كوكاكولا ان تكتفي بإعلان واحد و لكنه مؤثر للغاية و استطاع ان يحوز اعجاب الجميع على الرغم من ان ابطاله مجموعة من الأطفال و هو اعلان (إفرح) الذي هو بحق دعوة للتفاؤل و الأمل في بكرة...برافو كوكاكولا..!!
حملة فودافون ايضا (شكرا) حملة مميزة للغاية باللحن الجميل و الكلمات الطريفة في الاعلانات....ايضا حذت فودافون حذو بيبسي بتقسيم الإعلان الى عدة مقاطع لمحاولة تقليل الملل الناتج عن تكرار اذاعة نفس الإعلان عشرات المرات في اليوم الواحد...!!
اما سوء الحظ فلقد ظل ملازما لموبينيل حتى في حملتها الإعلانية الرمضانية...!!
فلم تكد الشركة تتعافى من تأثير حملات المقاطعة  بسبب (كاريكاتير) ساويرس حتى توفى بطل اعلانها الجديد الفنان حسن الأسمر الذي عادت به موبينيل الى الشاشة مرة أخرى  الا ان القدر لم يمهله سوى ايام قليلة ليستمتع بنجاح اعلانه الجديد حتى توفى متأثرا بأزمة قلبية ليختفي فورا اعلانه الذي قام بتمثيله لصالح شركة موبينيل.
لتعود الشركة بإعلان طريف بطولة يوسف داوود....ربنا يديله الصحة...!!!!!
من الإعلانات الجميلة في رمضان اعلان (كيموكونو) بطولة مجموعة من الأولاد...بودي و ناجي و رامي و اوشة و أوسة...و اللي انتهى نهاية سعيدة  بإن (بودي) كسب البلايستيشن...!!
الاعلان دة شد انتباه الناس بشدة...ربما لإيقاعه السريع او لبساطة الحوار فيه او لوجوه ابطاله (الأولاد)...لدرجة ان (اوشة) اللي (بيلعب single و بقية الشارع next) اصبح من المشاهير على الرغم انه لم ينطق في الإعلان بكلمة واحدة (فقط نظرة جانبية صارمة)..!!
لعلك لمحت اكثر من بروفايل على فيسبوك قام بوضع صورة (أوشة) profile picture و هو ما يعظي انطباعا عن مدى اعجاب المشاهدين بالإعلان دة.
اما اكثر الاعلانات اثارة للجدل فهو اعلان (كوتونيل) الذي اختلف المشاهدون عليه ما بين مؤيد لفكرة الاعلان عن ملابس داخلية في التليفزيون بما تمثله هذا النوع من الملابس من خصوصية شديدة  لا يجوز عرضها او الاعلان عنها و بين من يرى (البوكسرات) سلعة زي اي سلعة يجوز الاعلان عنها  و طالما الاعلان لا يحتوي اية مشاهد خارجة او تلميحات يبقى ايه المشكلة....؟!!
المشكلة ان قطاع كبير من المشاهدين بيشوفوا ان مجرد ظهور (بوكسر) و (فانلة) في اعلان دة في حد ذاته قمة الإسفاف و الإبتذال...!!
اما عن الإعلانات السخيفة فحدث و لا حرج....فما اكثرهم خاصة اعلانات بنك الطعام و المطالبات بالتبرعات للمستشفيات المختلفة و التي كان من الأفضل توفير تكلفة هذه الاعلانات في المساهمة في المستشفيات  او علاج الحالات الإنسانية خاصة ان عمل الخير لا يحتاج الى كل هذه البروباجندا و الدعاية..!!
 
@@@@@@@@@@@@@
* اما عن البرامج الحوارية في تليفزيون رمضان 2011 فهي عن جدارة يمكن ان تسميها (برامج الفلول)...استضافات لعدة شخصيات كان من المفترض ان تتوارى خجلا لا ان تظهر بكل (بجاحة) لتتحدث عن مواقفها (المخزية) اثناء الثورة اما فخرا و تبجحا و اما بإنكار ما اقترفوه و ما صرحوا به في السابق  و كأننا نحن المشاهدون و المتابعون مصابون بمرض (الزهايمر)..!!
لم يعجبني برنامج لميس الحديدي...فلول رسمي...!!!
و لا برنامج توني خليفة...فقد بريقه هذا العام..!!
اعجبني برنامج عادل حمودة (كل رجال الرئيس) على الرغم ان كل ما ذكره في البرنامج قد قرأته بجريدة الفجر من قبل..الا ان (حكاويه) شيقة فعلا و بها الكثير من الأسرار.
اعجبني ايضا برنامج (انت و ضميرك) لمجدي الجلاد على شاشة دريم...البرنامج فكرته جيدة و به بعض الجرأة في الأسئلة بالإضافة الى ان مجدي الجلاد لم يخلع عباءة الصحفي و ارتدى قميص المذيع..!
بل ظهر كصحفي يحاور ضيفه و هو ما جعله ضيفا (خفيفا) متمكنا من أدواته.
تابعت برنامج أحمد حلمي (شوية عيال) و الذي يعتبر امتدادا لأول ظهور لأحمد حلمي على شاشة التليفزيون المصري في التسعينات برنامج (لعب عيال)..!!
البرنامج في مجمله ظريف...و الأطفال غاية في التلقائية و ان كان لي ملاحظة و هي ارتفاع اعمار الأطفال بالمقارنة  بمن كان يستضيفهم حلمي في برنامجه القديم (لعب عيال)...في برنامجه القديم كان الأطفال أخف دما..!!
"رامز قلب الأسد": مش هتبطلوا تشتغلوا الناس بقى و توهموهم ان دي مقالب حقيقية...؟!!
كفاية تمثيل بقى....الناس بقت واعية و عارفة مين اللي بيضحك عليها..!!
الغريب و العجيب ان البرنامج دة له جمهوره فعلا...!!
انا بدأت اقلق على مستقبل البلد دي..!!
@@@@@@@@@@@@@
* اما عن مسلسلات رمضان فهي كالعادة وجبة رمضانية دسمة و ان كانت في رأيي اقل دسامة هذا العام عن الأعوام السابقة..!!
اعتقد ان انتاج المسلسلات هذا العام على الرغم من غزارته الا انه اقل من العام الماضي ..هل هي ازمة اقتصادية؟ هل بسبب تقليص الإنفاق بعد الثورة؟ هل هي صدفة......؟!!
بالطبع لم اتابع جميع المسلسلات و الا كان ذلك يستلزم ان يصبح اليوم 240 ساعة و ليس 24 فقط ...!!
الا ان هناك من المسلسلات ما تابعتها بتركيز كامل..و اخرى متابعة (خطوط عريضة) فقط..و بالتأكيد هناك الكثير من الأعمال التي لم تطاوعني نفسي في ان اتابعها من الأساس..!!
- دوران شبرا: رائــــع فعلا...المخرج خالد الحجر ابدع في اختيار الوجوه...وجوه شبراوية اصيلة..شباب وجوه جديدة لكنها فعلا واعدة..اجاد اختيار وجوه تناسب الحالة الإجتماعية لشخصيات المسلسل.
الممثلان هيثم أحمد زكي و محمد رمضان...اخلعا عباءة احمد زكي ربنا يكرمكم..ارحموه و ارحمونا....!!!
-المواطن X: قصة قوية...اداء رائع...كادرات ممتازة....مسلسل حلو بجد....اسقاط طبعا على قضية (خالد سعيد) الشهيرة.
بس هو السؤال:
لو ماكانش 25 يتاير حصلت....كان هيبقى في مسلسل اسمه المواطن X.....؟!!!
خاتم سليمان: خالد الصاوي يستمر في ابداعه...كم انت رائع ايها الممثل القدير....استمـــــــــــر,,!!
الدالي: و بعدين بقى....؟!! هنفضل كدة كتيـــــــــــر؟!!! اخركم الجزء الكام....؟!!!
آدم: لم استطع متابعتها لأسباب لها علاقة بتامر حسني...(ماليش فيه)...!!
بس الغريب اني كل ما اقلب القنوات و الاقيها شغالة الاقي ماجد المصري عمال يعذب في تامر حسني...!!!
سمارة: صعب جدا اني اتابع مسلسل بطلته غادة عبد الرازق....دي خيانة للثورة و للذوق العام برضة...!!
كيد النسا:  فيفي عبده و سمية الخشاب معا....و في رمضان....!!!
لا لا..دة كتير قوي...دة ضد الفن و الذوق العام و الصيام و كل حاجة...!!
لم اتابعه بالتأكيد...و طبعا لن اتابعه مستقبلا.....هي ناقصه...؟!!!!
الريان: تابعته من بعيد لبعيد....بس واضح ان انطباعات الناس عنه جيدة....خالد صالح و باسم السمرة و صلاح عبد الله في مسلسل واحد يبقى اكيد مسلسل جامد..سقط مني سهوا...هحاول اتابعه في الإعادة ان شاء الله.
الزناتي مجاهد: هو الإسفاف بعينه....سامح حسين: ليه بتعمل في نفسك كدة...؟؟!! حرام عليك نفسك..!!
راجل و ست ستات: خلاااااااااااااااااااااااص...كفاية بقى كدة...اللي يزيد عن حده بينقلب لضده...8 مواسم كدة رضا قوي...التاسع هيبقى تدمير لنجاحات المواسم اللي فاتت كلها...!!
@@@@@@@@@@@@@

* قناة cbc كان اداؤها رائع في رمضان..اختيار جيد للمسلسلات و البرامج...قناة عايزة تنجح بجد و يبقى لها تواجد على خريطة القنوات المصرية و العربية.
- قناة النهار...لم تشدني لمشاهدتها...يكفي انها ارتكبت جريمة في حق نفسها و مستقبلها بعرضها لمسلسل آدم لنجم الجيل..!!
- القاهرة و الناس...جاء ادائها باهتا هذا العام...اقل قوة من الأعوام السابقة...و لا ادري السبب...؟!!
- قنوات الحياة: زحمــــــــــــــــة برامج و مسلسلات ....تخمـــــــــــــــة فعلا...!!
الجزيرة و العربية: شاءت الأقدار و تطورات الأحداث ان تجدا مكانا على المائدة الرمضانية و هو ما كان في السابق من عداد المستحيل..!!


و في النهاية تبقى كلمة:
كل ما شاهدناه في رمضان من برامج و مسلسلات سخيفة يهون امام أفلام العيد...!!
السبكي مصمم على استكمال رسالته في افساد الذوق العام...!!
فيلم (شارع الهرم)..دينا و سعد الصغير و مجموعة من المضحكاتية و العوالم و صبيانهم...!!
ربنا يهدكم............او يهديكم....

Tuesday, 16 August 2011

استنطاع 3....يا حوادثك يا مصر


يعني ايه استنطاع؟!!!
(استنطاع) صيغة مبالغة على وزن (استفعال) زيها زي (استهبال)... (استسهال)..و (استعباط)...!!!

و زي ما (استهبال) من (الهبل)...و (استسهال) من (السهولة)..و (استعباط) من (العبط)...كذلك (استنطاع) من (النطاعة)..!!
اما (النطع) فهو الفهلوي...المفتح...اللي فاكر نفسه صايع..اللي متخيل نفسه أذكى اخواته...اللي قرر ان افضل طريقة لكسب الرزق او التعامل مع المجتمع هو (تلقيح) الجتة و (سواقة) الهبل على الشيطنة...!!

في عدة موضوعات -لسة لحد دلوقتي مش عارف عددها بالضبط-هتناول بالنقد و التحليل عدة مظاهر للإستنطاع في الشارع المصري اللي ممكن نكون كلنا ملاحظينها بس مش عارفين نعمل حيالها اي رد فعل.
و غالبا برضة بعد الموضوعات دي هنفضل عاجزين عن مكافحة (الإستنطاع)..لإنه للأسف قد تحول الى سرطان  ينهش جسد المجتمع المصري و لا أمل قريب في الشفاء منه..!!

-----------------------------------------
اما عن  استنطاعات الطرق السريعة في مصر فحدث و لا حرج...حتى لقد صارت المخالفات و السلوكيات الشاذة واقعا مريرا  لا يشغل بال أحد و لا يثير انتباه احد...!!
من منا لم يلاحظ سلوكيات قائدي سيارات النقل الثقيل و (كيفهم) في السير في الحارة الشمال على الرغم من اللافتات بطول الطريق و التي توضح ان النقل الثقيل عليه ان يلزم اليمين...!!
اساسا وجود مثل هذه السيارات المسماة ب (التريلات) بشكلها البشع و مقطوراتها المخيفة هي كارثة في حد ذاتها...!!
اكاد ان اجزم ان مصر تعتبر الدولة الوحيدة في العالم التي لا تزال هذه النوعيات من (المقطورات) تجري في شوارعها و طرقها...و حتى لا اكون مبالغا او متجنيا ربما ينافس مصر في هذا المجال بعض الدول الأفريقية كموزمبيق و اوغندا....!!!
وجود مثل هذه المقطورات على قيد الحياة حتى الأن هو (الإستنطاع) بعينه ناهيك عن سلوكيات قائدي مثل هذه المصائب او بالأحرى (النعوش) المتنقلة  بداية من السير في الحارة الغير مخصصة لها و الحمولة الزائدة و التي تهلك الطريق تحتها و تتسبب في حفر و مطبات بفعل الحمولة الزائدة للغاية عن الحد المسموح به   مرورا بالرمل و (الزلط) الصغير الحجم الذي يتطاير من هذه السيارات  و القادر على الفتك بأمتن أنواع الزجاج لأفخم انواع السيارات....!!
نهاية بالسرعات الجنونية التي تسير بها مثل هذه السيارات خاصة في ساعات الليل و التي تحولها الى وحش مخيف  يبحث عن ارواح بريئة شاء حظها العاثر ان تقف في طريق هذه السيارات الطائشة و سائقيها المجانين..!!
هذا عن النقل  الثقيل و ما اكثر استنطاعاته ...اما عن (الاستنطاع) المتفشي كالسرطان في قطاع الطرق و الكباري فحدث و لا حرج...!!
الطرق السريعة في مصر حالها لا يسر عدو او حبيب..و كثيرا ما تساءل الا يمر على هذه الطرق اي مسئول كبير فيرى بنفسه هذا الفساد البشع المتجلي في طرق غير ممهدة تعتبر طبقا لمعظم الإحصائيات هي السبب المباشر لمعظم الحوادث و التي جعلت مصر تحتل مركزا متقدما للغاية على مستوى العالم في هذا المجال...!!
و لا ادري اين تذهب الأموال التي يتم تحصيلها  عن طريق بوابات تحصيل الرسوم  و التي من المفترض ان الجزء الأكبر منها مخصص لتطوير الطرق و تحديثها الا ان العكس هو ما يحدث عندما تكتشف ان يوما بعد يوم تزداد هذه الطرق سوءا  مؤكدة على ذلك عدد الحوادث التي نسمع عنها  او التي نقرأ أخبارها في الصحف يوميا...!!
هذا عن الطرق الصحراوية...اما الطرق الزراعية و ما يحدث فيها فهو (الاستنطاع) ال pure فعلا ..!!
على طرق مصر الزراعية كل شيء مستباح..و على كل اهل قرية التصرف كما يحلو لهم في الجزء من الطريق المار امام قريتهم..!!
مطبات صناعية غاية في البدائية  لا تخضع لأية معايير او مقاييس الا معايير سكان القرية الذين قرروا معاقبة قائدي السيارات على مرورهم بالطريق الزراعي بوضع مطبات لا يوجد  مثلها في العالم و لا من مستفيد من وجود مثل هذه الجبال على الطريق الا السادة اصحاب ورش اصلاح الشكمانات...!!
اما بقى (مزلقانات) القطارات  على الطرق الزراعية فدي قصة لوحدها لن تسعني الكلمات لوصفها...عليك ان تقود سيارتك بنفسك و تتوجه لأقرب مزلقان لسيادتك و ستشعر بنفسك  ما عجزت الكلمات عن وصفه..!!
الطرق السريعة في مصر بنوعيها الزراعية و الصحراوية  هي مثال واضح و صريح و بين للإستنطاع...مخالفات بالجملة  و ليتها مخالفات و السلام..الا انها مخالفات (مميتة).
دفع الكثيرون من ابناء هذا الوطن حياتهم ثمنا (لإستنطاع) غيرهم من معدومي الضمير او محدودي الأفق  الذين تسببوا و يتسببوا يوميا في موت العشرات من ابناء هذا الشعب الذي شاء حظهم العاثر ان  يكونوا ضحية (استنطاع) بعض  ابناء وطنهم من معدومي الضمير و عديمي الذمة.

لقراءة (الإستنطاعات) السابقة:
استنطاع 1....................اضغط هنا
استنطاع 2 ...الطوبتين...............اضغط هنا

Sunday, 7 August 2011

إستنطاع 2.....الطوبتين

يعني ايه (استنطاع)....؟!!
(استنطاع) صيغة مبالغة على وزن (استفعال)...زيها زي (استهبال) و (استسهال) و (استعباط)...!!
و زي ما (استهبال) من الهبل...و (استسهال) من السهولة..و (استعباط) من العبط...كذلك (استنطاع) من النطاعة..!!
و (النطع) هو الفهلوي....اللي فاكر نفسه صايع ...اللي فاكر نفسه اذكى اخواته ..اللي قرر ان افضل طريقة لكسب الرزق او حتى التعامل مع المجتمع هو (نلقيح) الجتة و سواقة (الهبل على الشيطنة)...!!
في عدة موضوعات -لسة لحد  دلوقتي مش عارف عددها- هتناول عدة مظاهر للإستنطاع في الشارع المصري  اللي ممكن نكون كلنا ملاحظينها بس مش عارفين نعمل معاها اي رد فعل...!!
و غالبا برضة بعد ما نتناول الموضوعات دي هنفضل برضة مش عارفين نكافح (الإستنطاع) دة لإنه غالبا قد تحول فعلا لسرطان في الشارع المصري و لا أمل في الشفاء منه...!!!
-----------------------------------------

من اهم مظاهر (الإستنطاع) في الشارع المصري هي ظاهرة (الطوبتين)....!!!!
ايه بقى ظاهرة (الطوبتين) دي...؟!!!
لعلك لاحظت اثناء تجولك في شوارع المحروسة بإختلاف محافظاتها و مدنها و قراها  ان معظم المحلات على اختلاف نشاطاتها لازم تلاقي قدامها (طوبتين)  لمنع وقوف السيارات امامها...!!
مطاعم....محلات ملابس...محلات بيع احذية....صيدليات...مقلة لب..............الخ
كل هذه المحلات تشترك في نقطة واحدة و مبدأ واحد....لا لوقوف السيارات امام المحل.....؟!!

شيء غريب و في غاية الإستفزاز...ان تحكم و تتحكم في محلك فهو شيء مفهوم...اما ان تتحكم في الشارع لمجرد ان محل (سيادتك) يتواجد فيه فهو (الإستفزاز) بعينه...!!
و لا ادري ما هي الحكمة من هذا (الإستنطاع) الغريب و الفريد من نوعه....!!
هل وقوف سيارة امام اي محل ستمنع (الرزق)...؟!!
هل ستحجب رؤية المارة للمحل و بالتالي ستضيع على صاحبه (صفقة) العمر...؟!!
و اذا كان صاحب اي (محل) يمنع وقوف السيارات امامه ..فأين -من المفترض- ان تقف السيارات في الشارع....؟!!
و لماذا تترك الشرطة هذه المسخرة في معظم شوارع مصر...؟!!
و لماذا لا يتم تحرير مخالفات لأصحاب المحلات الذين قرروا ان يحتلوا هذه المساحة من الشارع المقابلة لمحلاتهم...؟!!
و لماذا تنفرد مصر بهذه الظاهرة السخيفة التي تستفحل يوما بعد يوم و التي لا يوجد مثلها في اي دولة من دول العالم المتحضر و الغير ذلك...؟!!
واذا قرر كل صاحب محل ان يمنع وقوف السيارات امام محله..و كل صاحب عمارة ان يمنع وقوف السيارات امام بوابة العمارة...و البنوك  و المستشفيات و السفارات و الكنائس .., يبقى على قائدي السيارات انهم يحطو في عينهم (حصوة ملح) و يركنوا عربياتهم في بيوتهم تحت السرير...!!!
ظاهرة غاية في الإستفزاز و التبجح....و لا اعلم لماذا مسكوت عنها....الا يوجد في مصر شرطة تسمى شرطة (المرافق)  مهمتها ازالة (اشغالات) الطريق...؟!!
و هل هناك (إشغال) للطريق اكثر من ان يضع كل محل امامه (طوبتين) او (كرسي) او (برميل) لمنع وقوف سيارات المواطنين مما يؤدي الى التكدس المروري الرهيب و البطء المروري للسيارات بحثا عن (ركنة) للعربية...!!
ام ان هذه الشرطة مهمتها الوحيدة (الباعة الجائلين) و اشغالات الأرصفة فقط لا غير...؟!!
القضية قد تبدو تافهة....الا انها بالنسبة لي عكس ذلك...فظاهرة (الطوبتين) دي ارى انها تسبب مشكلات مرورية لا حصر لها من بطء المرور الى الركن في الممنوع او الإنتظار صف ثان و ثالث مما يؤدي الى التكدس المروري الرهيب الذي نعاني منه يوميا في شوارع مصر بكل المدن و المحافظات تقريبا.
و لا ادري  هل يتم القضاء على هذه الظاهرة (الإستنطاعية) بقوة القانون و تطبيقه بشدة على السادة اصحاب هذه المحلات بإعتبار ان هذا يسمى (إشغال طريق)...ام بالتوعية الدينية لمثل هؤلاء الإشخاص بتوعيتهم ان (الرزق) لا يتم حجبه او منعه بوقوف سيارة امام المحل  او ان ترك مساحة خالية من السيارات امام باب المحل ستجعل الزبائن تتدفق من كل حدب و صوب..!!
و أن (الرزق) بيد الله وحده....يرزق من يشاء ...فلا داعي لتكدير الناس و المساهمة في الإختناق المروري الرهيب الذي نعاني منه جميعا في طول مصر و عرضها .
و كفاية (إستنطاع) بقى......مش كدة و لا ايه؟!

fb comments

wibiya widget

LinkWithin

Related Posts with Thumbnails