Monday, 16 May 2011

استاذ حمرة....موديل 2011

في 15 مارس 2009...من حوالي سنتين ....كتبت هنا في المدونة موضوعا بعنوان


و كان بيتكلم عن احد الأشخاص...(اسمه بالصورة)...و الحقيقة اني لا اعرفه شخصيا و لم اسمع عنه من قبل ....الا ان اللوحة المثبتة بالطريق لفتت نظري بشدة لكونها تجمع ما بين دعاية لحملة الدكتور عمرو خالد على المخدرات و صورة كبيرة لرئيس الجمهورية السابق (ايامها لم يكن سابقا او حتى كان احدا يجرؤ على ان يتخيل انه سيحمل يوما ما هذا اللقب).....!!
وصفت الصورة يومها بأنها بمثابة المثال الفج و الحي ل ....فوضى النفاق...!!
حيث لم يكن هناك اي محل للإعراب لوضع  صورة السيد رئيس الجمهورية على لافتة  تدعو لللإقلاع عن المخدرات الا النفاق و لا شيء غيره...!!
يومها تهكمت على  اللافتة الذي قرر صاحبها  ان يمسك العصا من المنتصف....يستفيد من شعبية الدكتور عمرو خالد و حملته ذائعة الصيت انذاك...و في نفس الوقت يقدم صكوك الولاء و الإنتماء لأجهزة الأمن   و محدش ضامن بكرة في ايه...!!
الأمر ما يخلاش من انتخابات هنا و لا هناك...محلية او برلمانية....و طبعا  الرجل قدم السبت من خلال صورة كبيرة للسيد رئيس الجمهورية في عرض الطريق (حتى و ان كانت في غير موقعها او مكانها)...و لا اعلم ان كان استقبل الأحد ام ما زال ينتظر...!!!
و الأمس فقط و بالتحديد يوم 15 مايو 2011 ..اي بعد سنتين و شهرين  بالتمام و الكمال ...شاء الله ان امر بنفس الطريق لأشاهد نفس اليافطة و في نفس المكان و لكن موديل  2011 لتصبح كالتالي


صاحب اليافطة استبدل صورة السيد رئيس الجمهورية (السابق) ب (دعاء السفر).........!!
السؤال الخبيث الذي راودني بشدة فور رؤيتي لليافطة موديل 2011.....
لماذا (دعاء السفر)....؟!!
هل هي مغازلة للتيار الديني بإعتبار ان صاحب اليافطة يتوقع ان الفترة القادمة ستكون الغلبة للتيار الديني فقرر ان يصبغ لافتته بصبغة دينية عملا بمبدأ (اللي يتجوز امي...اقول له يا عمي..)..؟!
ام انه اعتبر اننا في مرحلة انتقالية غير واضحة المعالم فقرر ان يستغل فترة (الفراغ السياسي)  هذه بكسب  (الحسنات) ...في انتظار وضوح الصورة  لمعرفة من ستتشرف اليافطة بوضع صورته عليها اهو البرادعي...ايمن نور...عمرو موسى...عبد المنعم ابو الفتوح....؟!!
فلكل مرحلة متطلباتها و لكل عصر رجاله.......!!!
ام ان الرجل قد تاب و اناب و ادرك كم هي الحياة فانية...و بالتالي قرر ان يوهب يافطته لله بوضع دعاء السفر عليها علها تنفعه في ميزان حسناته...!!
بصرف النظر عن كل هذه التساؤلات...تبقى حقيقة واقعة....
ان الفرق بين يافطة (الأستاذ حمرة) يوم 15 مارس 2009 و نفس اليافطة يوم 15 مايو 2011...يوضح الفرق بين مصر 2009 و مصر 2011.....و الفضل طبعا لثورة 25 يناير.
و لكن كل ما اخشاه ان تكون يافطة الأستاذ حمرة  موديل 2013  نفسها موديل 2009  مع اختلاف الشخص صاحب الصورة...!!
عملا بالحكمة المصرية الخالدة
"تعدد الحكام.............و النفاق واحد"

8 comments:

  1. خلينا نتفق ان اللى قام بالثورة حوالى 12 مليون من اصل 85 و دول همه الاكثر وعيا

    الشعب مشكلته ان حظة ان حكامة خونه..مبارك ماكانش خاين لوحدة و احنا لم نتخلص من باقى فريقة و بالتالى الخيانة مستمرة و ان كان تم تحجيم الفساد نسبيا

    ولان الشعب ضحية اساسا فتعليمه و الاهم وعيه بما يدور محدود فبياخد وقت طويل ومجهود جامد مننا على ما يفهم ان فيه خونه لازم نتخلص منهم

    الخونة الحاليين زملاء الخاين الاول اللى كان فى الواجهه بيشيعوا الفوضى و بيمنعوا تدخل الامن بالساعات لاحداث فتنه طائفية و ربما حرب اهلية و بيتحالفوا مع قوى الظلام لتثبيت اقدامهم و امتصاص ثورة لو اتت ثمارها لشرفوا طره جنب زملائهم

    لا اعتقد ان ح يكون فيه ديمقراطية و لا انتخابات نزيهه لان الاستفتاء لو فرضنا ان الفرز نزيهه فلم يكن طرحه او دعايته نزيهه

    فى ظل التواطىء الحالى نحن مقبلون اما على مصير الثورة الايرانية التى بدات ليبرالية ثم انقض عليها التيار الظلامى فخربت ايران او مصير ثورة الجزائر الذى حدث لها نفس ماحدش فى ايران من انقضاض لكن قادة الجيش انقلبوا لياخدوا الحكم و عاد للديكتاتورية

    ReplyDelete
  2. بغض النظر برضه عن اليافطة فى2009 ومصيرها فى 2013 بس هى دلؤتى جميلة بجد وياريتها تفضل كده بدون تغيير

    ReplyDelete
  3. المتسلقون كثر .. الشعب يحتاج لتطهير نفسى داخلى أولا

    تحياتى

    ReplyDelete
  4. "السفر).........!!
    السؤال الخبيث الذي راودني بشدة فور رؤيتي لليافطة موديل 2011.....
    لماذا (دعاء السفر)....؟!!
    هل هي مغازلة للتيار الديني بإعتبار ان صاحب اليافطة يتوقع ان الفترة القادمة ستكون الغلبة للتيار الديني فقرر ان يصبغ لافتته بصبغة دينية عملا بمبدأ (اللي يتجوز امي...اقول له يا عمي..)..؟!
    ام انه اعتبر اننا في مرحلة انتقالية غير واضحة المعالم فقرر ان يستغل فترة (الفراغ السياسي) هذه بكسب (الحسنات) ...في انتظار وضوح الصورة لمعرفة من ستتشرف اليافطة بوضع صورته عليها اهو البرادعي...ايمن نور...عمرو "

    هههههههههههههه الاسلوب راائع ومضحك معرفش اضحك على الكلام ولا على اللي ورا الكلام

    لولا

    ReplyDelete
  5. tears:
    للأسف الشديد نحن المثقفون او ما يطلق علينا (النخبة) ندفع ثمن جهل الأغلبية الساحقة من ابناء هذا لشعب
    معضلة حقيقية مش لاقي لها حل فعلا

    ReplyDelete
  6. موناليزا:
    اتعشم ان تكون كدة لوجه الله مش لأي غرض أخر
    تحياتي

    ReplyDelete
  7. foxology:
    و دة هياخد وقت كتير.......؟؟

    ReplyDelete
  8. لولا:
    ما هو دة اللي بيتقال عليه
    ضحك و لكنه كالبكاء
    تحياتي و احتراماتي

    ReplyDelete

نرحب بالرأي و الرأي الأخر

fb comments

wibiya widget

LinkWithin

Related Posts with Thumbnails