Thursday, 19 August 2010

مصر في 21 يوم


واحد و عشرون يوما فقط كانت كفيلة برصد تغيرات كبيرة حدثت و تحدث في االمجتمع المصري
فرق كبير جدا بين نظرتي لمصر و انا داخلها (عايش جواها)....و بين نظرتي لها من الخارج (في الغربة)..........
و انا في ليبيا خلال الثمانية اشهر الماضية كنت احن لمصر حنينا جبارا.....تنتابني حالات شديدة من الشجن المصحوب بإعتلال الذكريات على نفسي
كنت اعد الأيام عدا...احسب الأيام المتبقية على موعد الأجازة باليوم....باقي 100 يوم.....90 يوم...40 يوم....و لكي أهون على نفسي معاناة الإنتظار اقوم بإختصار هذه الأرقام الكبيرة الى ارقام صغيرة مثل 7 اسابيع و 5 اسابيع لمجرد ان احس ان موعد عودتي الى معشوقتي و دنيتي الجميلة قد قرب...!!!
فرق كبير جدا ان تتابع احوال مصر و مشاكلها و ازماتها و اضراباتها و اعتصاماتها من الخارج..كأي مراقب للأحداث و بين ان تعيش الأحداث نفسها و تعاني منها.
ثمانية اشهر قضيتها خارج مصر منذ ديسمبر 2009 و حتى يوليو 2010...مدة قد تبدو قليلة في نظر الكثيرين و لا يمكن ان تحسبها مدة اصلا في نظر من هاجروا خارج البلاد منذ سنوات او من يقاسوا من ويلات العمل في البلاد العربية بدون السماح لهم بالأجازة لمدة سنوات..!!
نعم هي مدة قد تبدو قصيرة الا انني قد اكتشفت ان مصر قد تغيرت كثيرا خلال هذه المدة...تغييرات عدة لمستها بنفسي...و للأسف كلها تغييرات للأسوء..!!
وجوه الناس بشكل عام يرتسم عليها حالة رهيبة من القلق و التوتر و الحزن.....حالة حزن عامة تعلو وجوه اغلب المصريين....هل 8 اشهر من البعد كفيلة بتغيير حالة اغلب الناس بهذا الشكل...!!
المصري اصبح كائن مكفهر الوجه....هذه الحالة أهي بسبب حرارة الجو الشديدة ام الفقر ام القهر ام الغيظ ام الحزن.....؟؟!!
لم اتيقن السبب الحقيقي لهذه الحالة النفسية التي تكسو نفوس المصريين قبل وجوههم الا انه ربما كل هذه الأسباب مجتمعة...!!!
(الفهلوة)..زادت عن الحد بشكل لم يسبق له مثيل....اعلم جيدا ان المصري كائن (فهلوي) بطبعه..الا ان للأسف هذه (الفهلوة) تحولت من (فهلوة) دمها خفيف لحالة من (الفهلوة) السمجة المقيتة التي باتت اقرب الى النصب ليصبح المصري ليس (فهلويا) بل (نصابا)!!!
كله عايز (يقلب) كله......كله (بينصب) على كله...اي حد ممكن يبيع اخوه علشان جنيه او اتنين زيادة بدون وجه حق...مفيش حاجة سعرها ثابت...كله قرر ان يلعب دور (الشاطر) اللي بيقلب رزقه و بيضحك على الزبون
مكان زي ساحة مسجد (الحسين) تحولت الى ساحة (للنصب) على خلق الله من مصريين و عرب و أجانب...الشيء اللي ثمنه جنيه تجده ب 10 و 20 جنيه....مفيش اي شيء عقلاني و منطقي في سعره على الإطلاق....حتى مطاعم المأكولات الشعبية التي يشتهر بها هذا المكان...اصبحت اسعارها مبالغ فيها بشكل بشع بلا ادنى درجات الجودة فيما يقدم للزبون او السائح مقابل هذه الأسعار (الخزعبلية)..!!
و كله بيقلب كله و كله بينصب على كله...و اصبح شعار اغلب المصريين المتعاملين في البيع و الشراء (اخطف و اجري)!!!
و بمناسبة الأسعار...هي الأسعار في مصر بتزيد على اي اساس..؟؟ يعني مين اللي بيحدد سعر اي سلعة معينة..؟؟
و ليه في كل الدنيا الأسعار بترخص الا في مصر اسعارها في ارتفاع بلا تراجع ابدا...؟!!!
يعني على سبيل المثال...مين اللي بيحدد سعر بيع قطعة ارض او شقة او حتى محل تجاري....؟؟
على اساس مزاج البائع....؟؟
يعني لو انا عندي قطعة ارض تساوي 100 جنيه و انا طقت في نافوخي اني اعرضها للبيع ب 1000 جنيه...ايه هي الجهة اللي المفروض تقول لي ان كدة عيب...ارضك تساوي كذا...؟؟!
الإنقطاع الدائم للتيار الكهربائي بشكل يومي كانت احدى صدمات اجازتي في مصر 2010......لن اكون مبالغا ان قلت ان خلال الثلاثين عاما الماضية يمكن ان تعد عدد مرات انقطاع التيار الكهربائي على اصابع اليد الواحدة
و خلال 21 يوما هي الفترة التي قضيتها في مصر خلال صيف 2010 انقطعت الكهرباء حوالي 15 مرة على الأقل......!!!
شيء يدعو للحزن و الرثاء على حال هذه البلد و مستقبلها.......انقطاع يومي للكهرباء في القرن ال 21...!!!!!!!!
اما عن ازمات المرور فحدث و لا حرج.....مصر طول عمرها (زحمة) الا ان ما كابدته و عانيته في الفترة السابقة يثبت ان مصر مش (زحمة).....دي (كارثة)
مصر ستعاني خلال الأعوام القادمة من تكدس مروري غير طبيعي ربما يؤدي في يوم من الأيام الى حالة من الشلل المروري التام
من المسئول عن هذا الشلل المروري الرهيب.....؟؟
هل هو ترخيص السيارات بلا حساب...؟؟ هل هو التصميم الخاطىء و الكارثي لمعظم الشوارع و الطرق في طول مصر و عرضها؟؟
هل هي مافيا السرفيس و الميكروباص و سيارات الأجرة...؟
هل هي سيارات النقل الثقيل و عربات الكارو.....؟؟؟
الشارع المصري مليء بالسلبيات التي تحولت بمرور الأيام الى كوارث و قنابل موقوتة تهدد البلد بالشلل التام و لا من مجيب....!!
على الرغم اني (ليبرالي) ازعم انني اؤمن بالحرية الشخصية الا ان مساحة (العري) قد زادت في الشارع المصري بشكل فج....يكفي ان تقضي عدة ساعات في احد الأماكن السياحية بالقاهرة لتدرك كم تغيرت معايير الملابس لدى المصريين و المصريات او ان تقضي يوما في احدى قرى الساحل الشمالي لتدرك كم استغنت اغلب البنات و السيدات عن قطع مهمة جدا من الملابس لمصلحة العري و التحرر...!!!
مصر تغرق الأن في بحر من الدعاية الإنتخابية.........كمية رهيبة من (اليفط) و (الملصقات) و (المنشورات) التي تزيد المشهد العام قبحا على قبح
(لزق) اعلانات الدعاية الإنتخابية مباح في كل مكان...على كل جدار....خاص و عام...حتى لوحات الإرشادات المرورية لم تسلم من (لصق) ملصقات الدعاية الإنتخابية.
و كله كووووووووم...و الصراع الشرس على مقعدي المرأة كوم تاني.....الشوارع تحولت لساحة صراع نسائي من العيار الثقيل...محجبات و متبرجات...مسلمات و مسيحيات...فئات و عاملات.....حالمات بمقدي الوطني و اخريات اخترن صفوف المعارضة.......الخ
الجنازة حارة و الميت................
لفت نظري خلال هذه الأجازة القصيرة ان (القمامة) في الشارع اصبح مشهدا مألوفا لا يوجد من يستنكر وجوده او يحتج على هذا المشهد
(الزبالة) في كل مكان........في البداية اعتقدت انه مشهد مرتبط بالمحافظات اكثر منه في القاهرة الا ان المفاجأة بالنسبة لي كانت في ان (القاهرة) ليست افضل حالا على الإطلاق
لدرجة ان شارع رئيسي بمدينة نصر تتكدس الزبالة على بعد مترات قليلة من واحد من المعالم السياحية المهمة  الذي يعتبر مقصد سياحي و تسوق مهم للعرب و الأجانب و المصريين (سيتي ستارز).
لما يبقى شارع زي دة الزبالة فيه بالشكل دة...لك ان تتخيل مصر من جوة تبقى عاملة ازاي؟؟!!
هو ليه مفيش حد بيحاسب حد.....الدنيا بقت سايبة كدة ليه......لو رئيس الحي مهمل فين رئيس المدينة...فين المحافظ....فين وزير الإدارة المحلية...فين رئيس الوزراء...فين رئيس الجمهورية....؟؟!!
فين الرقابة و المحاسبة و التوجيه......؟؟؟!!
الأوضاع في مصر لا تسر.........مش هي دي مصر.......مصر ماكانتش كدة.....ايه اللي وصل البلد الجميلة دي للحالة المزرية دي.....من الجائز جدا الا تدرك كم هذا التغير السلبي الذي طرأ على المجتمع المصري و انت بداخله بينما من المؤكد انك و انت خارجه تستطيع ان تلمس هذا التغيير المؤسف و تتألم له بشدة
مصر بلد جميل...امكانياته كبيرة و عظيمة..و لكن من المؤكد ان مصر تمر بكبوة.....كبوة عنيفة...ندعو الله ان تكون مجرد كبوة....لأنها لو لم تكن كبوة ستكون بالتأكيد......كارثة

16 comments:

  1. انا غبت عن مصر تسع شهور و راجع تاني بعد العيد باسبوع
    عرفت و حسيت بكل شيء انت حسيت بيه و ايضا كنت بعد الايام يوم بيوم و قصرتها لاسابيع و شهور علشان احس ان الايام بتخلص و الفرج قريب
    بالنسبه للنساء في الانتخابات اعتقد ان حسم النتيجه النسائيه سيكون للاوفر حظا من ناحية الجمال
    هذا ما اراه و اسمعه تعليقا علي المرشحات هنا في بلدي

    ReplyDelete
  2. مش عارفة أقول إيييييييييه لاننا كلنا ملاحظين التغييرات دى وأعتقد أن اللى بيسافر ويرجع هيحسها أكتر

    كل اللى قولتة وأكتر منه بقى موجود وبشكل بشع وكله مطنش وعامل نفسه مش واخد باله

    ومن ناحية الناس اللى زعلانة ومخنوقة وقلقانة وكل ده باين على وشها طيب قولى هيفرحوا من إيه

    واحد صاحى من نومه على صوت خناق جيرانه ينزل الشارع يلاقية مكسر ومليان زبالة يحاول يركب أى مواصلة عشان يروح شغله يتبهدل لحد ما يوصل يوصل شغله ووراه مليون حاجة وحاجة والمرتب مش مكفى حاجة ومصاريف العيال والبيت

    بالأضافة الى الشباب بقى اللى مش لاقى شغل ولا عارف يعيش ولا يتجوز ولا حتى يحقق طموحه واحلامه

    تفتكر كل دول هيبقى شكلهم إيييييييييه

    أحنا بقينا فى مأساة بجد

    ربنا يستر على اللى جاى

    ReplyDelete
  3. مثل ما قلت
    دكـــتور أحمد
    مصر تغرق فى المنغصات
    ولا ارى لنا منها مخرجا قريبا

    ReplyDelete
  4. u have to believein change and the dawn of thegoverning system

    ReplyDelete
  5. سيدى الفاضل - تحية طيبة
    الاجابة على كل اسئلتك سهله المصريين بصورة عامة فقدوا الانتماء لمصر - محدش بيحس ان البلد بلده - الكل عاوز يسبها ويطفش - لما تملك شئ بتحافظ عليه وبتخاف عليه ومترضاش ان حد يسئ استعماله والعكس صحيح مع الاشياء التى لا نملكها - الحل ان المصريين يشعروا ان البلد بتاعتهم مش عايشين فيها بالايجار

    ازاى نوصل لكده لما نشارك فى القرارات المصيرية ويبقى لاينا راى يحترم - بعدها حتشوف مصر تانية احسن وانضف واقوى

    ReplyDelete
  6. مش شرط تكون برا عشان تلاحظ

    للاسف كلنا ملاحظين وعشان كدا بقي في حالة الحزن العامة دي :(

    ReplyDelete
  7. رمضان كريم

    مبارك عليك الشهر

    وكل عام وانتم بخير :)

    ReplyDelete
  8. بما ان انا برضه النهاردة خلصت 21 يوم فى مصر :-)
    فجاية اقولك كل سنة و انت طيب
    و حمد الله على السلامة

    سؤال لى جنب انت فين فى ليبيا ؟ طرابلس؟
    اخبارها ايه ؟؟

    ReplyDelete
  9. ذو النون المصري:
    مصر اتغيرت قوي الفترة اللي فاتت بس للأسف للأسوأ
    بالنسبة لمقعدي المرأة اعتقد انها ستشهد مهازل اخلاقية
    تحياتي

    ReplyDelete
  10. بسمة عبد الباسط:
    فعلا يا بسمة الل بعيد عن مصر بيحسها قوي بشكل كبير
    ربنا يستر على اللي جاي و على الحاضر كمان
    تحياتي

    ReplyDelete
  11. norahaty:
    الهه اعلم امتى مصر هتخرج من اللي هي فيه دة
    بس ان شاء الله فرجه قريب

    ReplyDelete
  12. dr.lecter:
    اعتقد ان تغيير طريقة تفكير و تصرفات الناس هي اللي هتعمل الفارق فعلا و هي حل ازمات مصر

    ReplyDelete
  13. جدوو:
    الانتماء لا يظهر الا في مباريات كرة القدم فقط...!!!
    تفتكر ايه السبب؟؟

    ReplyDelete
  14. كيارا:
    تفتكري الحالة دي هي اللي بتسبق العاصفة....؟؟؟

    ReplyDelete
  15. اقصوصة:
    الله اكرم...كل عام و انتم بخير

    ReplyDelete
  16. wanda:
    الله يسلمك.......و كل سنة و انتي طيبة
    بالنسبة لي انا في طرابلس العاصمة
    كويسة تعتبر احسن و انسب مكان في ليبيا من حيث الحياة و الإقامة

    ReplyDelete

نرحب بالرأي و الرأي الأخر

fb comments

wibiya widget

LinkWithin

Related Posts with Thumbnails