Sunday, 18 April 2010

ليسوا منافقين....بل جمعية منتفعين


لست ناقما او غاضبا من شيرين المطربة او عمرو دياب لأنهم غنوا و هللوا للسيد رئيس الجمهورية بمناسبة عودته سالما غانما الى ارض الوطن.
و لست ساخطا على ملاك محطات مودرن و المحور و الحياة الفضائية لتخصيصهم ساعات من البث لحمد الله و شكره على نعمته بأن من على سيادة الرئيس بالصحة و العافية و عاد سليما معافا الى أرض الوطن.
و لست مشمئزا و لا منقرفا من البرامج الرياضية التي تعتبر الأخوين علاء و جمال بمثابة وش السعد و قدم الخير على منتخب مصر و انه لولاهما لم نكن لنرى كأس افريقيا مرأى العين و لا حتى نتصور جنبه.
و لم اعد استشاط غضبا عندما ارى احد رجال الأعمال او احد اعضاء جمعية (المنتفعين) من النظام المصري يروج لمصر بأعتبارها واحة الأمن و الأمان و الديمقراطية في العالم ككل و ليس العالم العربي او الإسلامي.
و لم أعد اتقيأ و أنا اقرأ المنشورات الحكومية التي نصرف عليها و على كتابها من ضرائبنا المسماة ظلما و زورا و بهتانا بإسم (الصحافة الحكومية) و هي تتحدث عن بلد أخر غير الذي نعيش فيه و غير ما يكتب في الصحافة الحقيقية المستقلة وتجعل قارئها يحس كم هو (خسيس) و (قليل الأصل) و (ناكر للجميل) و لا يرى بعينيه (اللي يندب فيهما رصاصة) كم الإنجازات و المنجزات التي ترفل في نعيمها مصرنا الحبيبة.
لا انكر اني كنت لا اكن الا كل المشاعر السلبية نحو هؤلاء و غيرهم كثر حتى وقت قريب و كنت اعتبرهم خونة ....عملاء....منافقون
الا اني فجأة قد اكتشفت ان هؤلاء ليسوا منافقين على الإطلاق...و أن حبهم للرئيس و نجليه و جميع اقاربهم و اصحابهم و محاسيبهم هو حب صادق و حقيقي لا رياء فيه و لا نفاق.
هؤلاء الشخصيات يمكن ان تطلق عليهم و غيرهم كثيرين (جمعية المنتفعين من النظام المصري)....هذه الشخصيات استفادت استفادة لم تكن تحلم بها او تتمناها و لم تكن اساسا لتحصل عليها الا في ظل نظام حكم الحزب الوطني الديمقراطي و شخصياته الحاكمة
يمكن ان نطلق على عهد الرئيس مبارك عهد (صناعة النجوم)...كيف تصنع نجما.....كيف تجعل من شيء محدود الموهبة و القيمة و الكفاءة شخصية شهيرة يشار اليها بالبنان...صنع هياكل بشرية وظيفتها الأساسية خدمة اهداف محددة لها سلفا
في سبيل صنع هذه الشخصيات و زرعها في اماكنها المحددة لها...يتم تزويدها بكل الوسائل المتاحة للشهرة و النجومية...كالمال و الصيت و التلميع الإعلامي....الخ
كأن تصنع من صحفي عديم الموهبة و القيمة نجما اعلاميا و تضعه على مقعد رئاسة تحرير احد أهم المؤسسات الصحفية المصرية....أو ان تصنع (اعلاميا) لا يمتلك الحد الأدنى من القبول لدى المشاهدين بأن تجعله يقدم اقوى و أهم برنامج جماهيري بالتليفزيون مثلا او ان تتعامل مع المشاهدين بمنطق (الزن على الودان....أمر من السحر) و تفرض عليهم شخصيات اقل ما يقال عنها انها (خانقة)...ليتآلف معها المشاهد و تصبح أمر واقع.
هؤلاء (المنتفعون) لا يكرهون النظام الحالي على الإطلاق...فكلهم اعلاميون و مطربون و فنانون و رياضيون مصلحتهم في بقاء الوضع الحالي على ماهو عليه....فهم جزء من منظومة الحكم.....هو عاشقون لرجالات النظام الحالي....في هذا العهد ازدهروا و تألقوا و تم تلميعهم و (ورنشتهم) فماذا نحن منهم منتظرون؟
لا تلوموا مثل هذه الشخصيات....لا تحتقروهم....هم لم (يبيعوا) القضية ....فلم تكن لهم في يوم من الأيام قضية....لا تنعتوهم بالمنافقين....فهم ليسوا منافقين بل (جمعية منتفعين).

22 comments:

  1. نعم
    واتذكر يضا الاعلامى المعروف مدحت شلبى فى قناة (منتفعه سبورت)اسف اقصد مودرن سبورت عندما ارسل شخص ما اليه برساله قال فيها نود ان نعمل رابطه للرئيس محمد حسنى مبارك وجمال مبارك .. لان الجرابيع كتروا ) حاجة زى كده
    المهم
    هذه القنوات ياسيدى كما قلت القنوات المنتفه
    مع العلم باان البرنامج كان رياضى ومش اليه دخل بالسياسة

    ReplyDelete
  2. مصريه و لكن18 April 2010 at 17:55

    اول مره احس ان انا في نعمه اني معنديش دش عربي-و الحمد لله اني لا اري كل هذه الاخبار اللي تفرس و تنقط -كفايه عليا اني شايفه نتيجه الانتفاع و لكن افضل استخدام مصطلح طبي و هو تطفل او ترمم باعتبار قلوبنا ماتت من زمان-لا حول و لا قوه الا بالله

    ReplyDelete
  3. بالضبط يااستاذ أحمد
    هذا ما قاله أحد المحللين
    بعد وفاة الرئيس السورى
    حافظ الأسد واجتماع البرلمان السورى
    لتعديل القانون ليصبح من الممكن أن يصير
    ابنه بشار الاسد رئيساً للدولة بالرغم منه لم يبلغ حينها السن المطلوب فلماذا اجتمع المجلس هذا؟!لانهم منتفعون من وجود مثل هذا النظام وبدونه لا وجود لهم أطلاقاً

    ReplyDelete
  4. للاسف بجد هو جمعية منتفعين

    ReplyDelete
  5. الحقيقه انا سبق وقلت هذا الكلام
    لماا يلوم الناس على من يحب الحزب الوطني؟
    هناك بالفعل من يحبون الحزب الوطني لأنهم مستفيدين منه ومن وجوده ومن شخصياته
    فلماذا لا يوافق عليه وهو يحقق عن طريقه كل ما يتمناه؟

    ReplyDelete
  6. فاكرة مرة شفت رجل أعمال كاتب على كل حاجة من عنده ( يا حبيبتي يا مصر ) و ( مصر هي أمي ) و حاجات كتير كده حسيت انها كتير عن المطلوب فسألت حد من اللى بيشتغلوا معاه فسرهالى بنفس التفسير فعلا
    قالى مصر بالنسبة للناس ده يعني الساحل الشمالى و الفلوس اللى بتيجي من كل ناحية و الراحة و التسهيلات في كل شئ و الناس اللى بتخدمهم في كل مكان يبقى ازاي ما يحبش مصر من المنظور ده
    أما فيه ناس تانية مطحونة و تعبانة و بتجري و را مجرد رغيف عيش بيحبوها آه بس من قلبهم بس و لما الدنيا بتضيق عليهم قوي بيبقوا عايزين يهجوا منها بس من جواهم بيكونوا عارفين انهم ما يقدروش
    هي دي الحقيقة يا سيدي الفاضل مش كل الحب زي ما
    احنا فاهمينه
    و ربنا يرحمنا بقى من المنتفعين و أعوانهم

    ReplyDelete
  7. لا باعوا القضيه يااحمد باعوا ضميرهم وروهم لحاجات ماديه فانيه لدنيا السلطان والمال
    باعوها علشان هم اشباه بشر هيظلوا خدم وعبيد للنظام

    اوعي تحاول انك تخليني اتعاطف معاهم لا يمكن ده يحصل ابدا

    ReplyDelete
  8. امممممممممممممم
    اممممممممممممممم
    امممممممممممممممم
    أيوة
    طيب
    ماشي
    ممكن برده

    أنا مقتنعة جدا ان البلدي عوزة واحد شوارعي يحكمها
    واحد متربي في الزبالة
    شخص كدة من قاع المجتمع
    واحد صايع ولافف وداير وعارف آخرها وحواريها

    بس مع كل ده يكون راجل
    تعب وشقي عشان يعرف معنى الرجولة

    أعتقد ان ده الفرق بين مبارك والسادات
    ولو جاز لنا الاضافة والخديوي محمد علي

    ReplyDelete
  9. ماعنديش كلام كتير اقوله غير انى اقولك حاجه واحده بس

    انحنيلك بجد لانك جبتها من الاخر
    اشكرك

    ReplyDelete
  10. هؤلاء (المنتفعون) لا يكرهون النظام الحالي على الإطلاق...فكلهم اعلاميون و مطربون و فنانون و رياضيون مصلحتهم في بقاء الوضع الحالي على ماهو عليه....فهم جزء من منظومة الحكم.....هو عاشقون لرجالات النظام الحالي....في هذا العهد ازدهروا و تألقوا و تم تلميعهم و (ورنشتهم) فماذا نحن منهم منتظرون؟
    لا تلوموا مثل هذه الشخصيات....لا تحتقروهم....هم لم (يبيعوا) القضية ....فلم تكن لهم في يوم من الأيام قضية....لا تنعتوهم بالمنافقين....فهم ليسوا منافقين بل (جمعية منتفعين)

    :::::::::

    انا هعلق على الفقره دي
    هو من وجهه نظري
    انهم ليسوا كارهين للنظام زي ما انت قلت ولا حتي محبين له
    هما بيهيصوا في الزيطه و يلطموا في المصيبه
    يعني معاهم معاهم عليهم عليهم

    هم منتفعين ومنافقين

    ReplyDelete
  11. بلال:
    قناة مودرن سبورت دي هي الراعي الرسمي لل..... ولا بلاش علشان عيب
    اما سيادة اللواء مدحت شلبي فهو الراعي الرسمي للموضوع دة
    بيجي لي جلطة لما بأتابعه........وهمـــــي
    بس وجوده في مودرن بيثبت ان الطيور على اشكالها تقع فعلا
    تحياتي

    ReplyDelete
  12. مصريه و لكن:
    معندكيش قنوات عربية على الدش................؟؟؟
    يا بخــــــــــــــــــتك

    ReplyDelete
  13. norahaty:
    الغريب و العجيب ان جمعيات المنتفين دي في النظم العربية بشكل عام شعارها في الحياة
    نعيش.......و ليذهب الشعب الى الجحيم
    تحياتي و احتراماتي

    ReplyDelete
  14. لورنس العرب:
    شأن الحزب الوطني في مصر شأن حزب البعث في العراق
    كلاهما مستبد و طاغية
    بعد احتلال العراق هناك الكثير من البعثيين الذين يقاومون بكل استماتة
    الحزب الوطني.......مصلحتك اولا

    ReplyDelete
  15. الحلم العربي:
    بس الفرق بينا و بين الناس دي عارفة ايه:
    اننا بنحب مصر الوطن و الناس بحلوها و مرها...بخيرها و شرها
    انما هم بيحبوا حكام مصر...بحلوهم بس و بخيرهم بس
    بس هم مايعرفوش ان الأشخاص الى زوال و ان الوطن هو اللي بيفضل

    ReplyDelete
  16. dr.lecter;
    ليست دعوة للتعاطف بقدر ماهي محاولة لفهم عقلياتهم و دوافعهم
    تحياتي

    ReplyDelete
  17. E73:
    ماعتقدش ان الصنف دة متوفر حاليا
    لأننا في زمن الأيليت
    elite
    تحياتي

    ReplyDelete
  18. meroooo:
    للأسف هو دة الواقع يا ميرووو
    للأسف

    ReplyDelete
  19. سبايدرمان:
    حبهم لأي نظام نابع من منفعتهم منه
    و بالتالي
    فهم مخلصون لهذا النظام و لأي نظام أخر طالمت منفعتهم من خلاله
    تحياتي

    ReplyDelete
  20. انا معاك فى كل اللى قلته وانا بتابع مدونتك من زمان لكن ما اخدتش بالى من التدوينة دى فعلا عندما تراهم لاتشطاظ غضبا اقلك اقفل التليفزيون احسن او اكسره
    vip صاحب مدونة غيبوبة جنون

    ReplyDelete
  21. حبيت اقلك على التصويت اللى انت عامله على الحجاب اولا 95% من اللى لابسينه مجرد موضه فتقلعه تلبسه او تقلع هدومها هى حرة

    ReplyDelete

نرحب بالرأي و الرأي الأخر

fb comments

wibiya widget

LinkWithin

Related Posts with Thumbnails