Monday, 12 April 2010

سارة و هاجر......عندما يهان المصري داخل بلده


لم تكن المرة الأولى و لن تكون الأخيرة التي يهان فيها مصري على يد (شقيق) عربي....الا ان هذه المأساة بها من الجديد و المستفز ما حفزني للكتابة عنها و مناقشتها
(سارة حنفي)....مدرسة تربية رياضية.....خريجة 2008....مستجدة يعني....ربنا كرمها بوظيفة (لقطة) في مدرسة خاصة بالأسكندرية ...مفيش أحسن من كدة
من الواضح ان المدرسة يدرس بها (ابناء) الصفوة...و طبعا مفهوم (الصفوة) في هذا الزمان يختلف تماما عن (صفوة) زمان
ابلة (سارة) تعاني يوميا من (شقاوة) و (دلع) تلميذات اليومين دول.....ابلة (سارة) صدقت نفسها و افتكرت نفسها (ابلة) من بتوع زمان ايام ما كان التلميذ (يخاف) مدرسه احتراما و تقديرا و مهابة....و ان واجبها و دورها في المدرسة ليس فقط (التعليم) و لكن قبله (التربية)
ابلة (سارة) من ضمن تلميذاتها تلميذة اسمها (هاجر) في الصف الثاني الإعدادي....(هاجر) شقية شوية...بنت شقية...(هاجر) سعودية...والدها يعمل بالقنصلية السعودية بالأسكندرية....(هاجر) التلميذة (مجننة) الأبلة (سارة) بشقاوتها.....الأبلة (سارة) فقدت اعصابها قليلا من شقاوة تلميذتها (هاجر) فعاقبتها (مدت ايديها عليها)...عيب طبعا...الضرب شيء غير تربوي على الإطلاق و انا شخصيا من أشد المعارضين و المنتقدين لظاهرة الضرب في المدارس.
الطبيعي و المنطقي في مثل هذه الأمور ان البنت (هاجر) تشتكي لوالدها ....الذي بدوره عليه الرجوع الى المدرسة لتقديم شكوى في المعلمة التي استخدمت اسلوب الضرب الممنوع قانونا و بالتالي على مدير المدرسة توبيخها او تعنيفها او حتى مجازاتها اداريا.
الا ان (الغير طبيعي) و (الغير منطقي) هو ما حدث فعليا
(هاجر) اشتكت فعلا لوالدها...و لكن والدها تذكر انه (سعودي) و كيف لمعلمة (مصرية) ان تمد يدها على تلميذة (سعودية) يجري في عروقها الدم السعودي الشريف
القصة بالنسبة للوالد ليست على الإطلاق قضية (مدرسة و تلميذة) بل اصبحت بالنسبة ليه قضية (كبرياء) تم جرحه و لابد من اهانة هذه المدرسة و اذلالها حتى تكون عبرة لكل من تسول له نفسه التفكير-مجرد التفكير- في ان يمس كبرياء صاحبة الصون و العفاف ابنة فخامته
الوالد بنفوذه استطاع ارهاب (مدير المدرسة) الذي بدوره استدعى الأبلة (سارة) لا لتعنيفها او توبيخها او حتى مجازاتها اداريا انما (لتهديدها)..تهديدها اما الإعتذار للتلميذة (هاجر) و على الملأ او فلتواجه مصيرها المحتوم....و مصيرها المحتوم ليس الفصل من المدرسة او فقدانها لوظيفتها او اي شيء من هذا القبيل و لكن مصيرها المحتوم هو تهديدها بجهة (امنية سيادية) (طبقا لما صرحت به المدرسة سارة حنفي لبرنامج العاشرة مساء)...(جهة امنية سيادية) ستدخلها و هي (أنسة) و تخرج منها (مدام) (المصطلح السابق على لسان مدرسة التربية الرياضية و ليس من بنات أفكاري).
الأبلة (سارة) عرضت ان تحل المشكلة بأن (تستقيل) من المدرسة و يادار ما دخلك شر...و لكن (اولاد الحلال) حذروها ان أهل التلميذة السعودية (واصلين) و انها لو رفضت الإعتذار فلا تلوم الا نفسها و عليها ان تخاف على (اسرتها).
الأبلة (سارة) خافت على نفسها و أسرتها و شرفها و قررت ان تضحي بكرامتها و كبريائها و قامت بالإعتذار للأميرة -عفوا التلميذة- السعودية علانية امام جميع طلبة المدرسة.
بعد ان انهار كبريائها و انجرحت (كرامتها) و اعتذرت لتلميذتها امام جميع طلبة المدرسة...قررت ان تستقيل علها تلملم شتات نفسها و تستعيد جزءا من كرامتها المستباحة و الأيام كفيلة بمداواة جراحها.
وزير التربية و التعليم بعدما علم بهذه المأساة المذرية و (سقطة) مدير المدرسة الأخلاقية قرر معاقبته بالخصم 7 ايام من راتبه بل و تحدث الى (سارة حنفي) مدرسة التربية الرياضية يطالبها بالعودة الى عملها بالمدرسة و يشدد على رفضه الشديد لضرب التلاميذ بالمدارس و لكنه في نفس الوقت شدد على حرصه على ضرورة احترام المعلم و التأكيد ان انضباط التعليم لن يتأتى الا بالحفاظ على هيبة المعلم.
ايه بقى الدروس المستفادة من القصة دي:
اولا: بعض الأخوة العرب اعتبروا خلاص ان المصري مستباح برة و جوة...يعني زي ما بعضهم بيسحل المصري في بلده....يبقى ايه المانع انه (يتسحل) في مصر كمان
و المصري اصلا حاجة ببلاش كدة...في منه 80 مليون.....و المصري كائن خادم بالطبيعة و الفطرة فهل يصح ان يتجرأ خادم على سيده؟
يكفي ان بعض العرب لما بيحبوا يشتموا المصري بيقولوا له...يا (مصري)...اي ان كون جنسيته مصري دي في نظر بعضهم (شتيمة).
ثانيا: لو ان الموقف كان عكسيا و في بلد عربي أخر بمعنى ان المدرسة (سعودية) مثلا و الطالبة (مصرية) و في ارض السعودية هل كان مدير المدرسة سيصر على ان تعتذر المدرسة (السعودية) للطالبة المصرية امام جميع الطلبة و الطالبات؟
ثالثا: اذا لم تكن هذه القصة كما هي مفهومة قصة صراع قوة بين عنجهية (سعودية) و (خضوع) مصري....و اعتبرناه تصرف من (ولي أمر) بصرف النظر عن كونه (سعوديا)...لماذا هذا العنف و الرغبة في التشفي من (مدرسة) صغيرة السن و حديثة العهد بالتدريس رغم ان الموضوع كان من الضروري ان ينتهي بشكوى لإدارة المدرسة و السلام.؟
رابعا: لماذا اصبح يتم استخدام بعض الجهات الأمنية (فزاعة) لتخويف البعض بل و إرعابهم....و هل وصل بنا الحال الى التهديد بإستخدام اجهزة امنية هي في الأساس لخدمة أمن المواطن في اثارة فزعه و رعبه؟
ومن المسئول عن محاسبة من اقحم هذه الجهة الأمنية السياسية في هذا الموضوع و استخدمها كأداة رعب لمدرسة مصرية شابة؟
خامسا: لو في اثنين من عينة هذا المدير المدرسة.....يبقى قل على مستقبل البلد دي يا رحمن يا رحيم.
و أخيرا, انا لا أحب التعميم و لذا لا يصح ان اقول ان كل (سعودي) على شاكلة والد التلميذة و لا ان هذا سلوك كل العرب نحو مصر و امصريين ,و لكني ايضا لا احب استخدام مصطلح (قلة مندسة) لوصف اي سلوك شاذ و غير طبيعي
و لذلك فليس كل العرب على هذه الشاكلة و ايضا ليس هذه الشاكلة تمثل (قلة) هو (سلوك) عدد لا بأس به من العرب تجاه المصريين الا ان الجديد ان هذا السلوك نحو المصريين اصبج يتم داخل مصر بعدما كان يحدث للمصريين خارج بلادهم و هو ما يستلزم وقفة.......وقفة مصرية.

51 comments:

  1. ياصديقى ايها الاخ الحبيب
    العيب ليس فى العرب ولا غيرهم نحن من رضينا عن ذلك المشكله فينا ياحبيبى
    ------------------
    ماهو لو اللى ماسكنا راجل كان
    شاطر يطلع فى مجلس الشعب ويقول كرامه اى مصرى من كرامه مصر
    -----
    ماهو لو راجل كان زمانه خد حق اى واحد يهين اى مصرى ولكن هيهات هيهات
    -------------
    والمصريين طبعا فرحوا بهذه الكلمه
    وكنا بنحساب هيعمل حاجة
    ------------
    واقول اليك فى الاخر يااستاذى الفاضل
    احنا اللى غلطانين
    _______________
    http://qalbfars.blogspot.com/

    ReplyDelete
  2. مرحباً اخي العزيز أحمد
    لا أعتقد المشكله لدى السعودي (والد التلميذه) ولكن المشكله في النظام لديكم لاأنه لو كان هناك عدل سوف يحاسب كل مخطي حسب خطيئته ولا يحدث للمعلمه ماحدث لها
    فلذلك لا تضع اللوم على غيركم أما نظرة العرب لمصر هي نظرة حب وتقدير واحترام لكل ما هو مصري
    تقبل تحياتي

    ReplyDelete
  3. الموضوع استفزني جدا خصوصا اني عايش في السعودية

    واقولكم يا جماعة بكل امانة

    ان المرة الوحيدة اللي شعرت فيها في السعودية بالاهانة او الاضطهاد كانت وانا باخلص ورق في السفارة المصرية يعني من الناس اللي وظيفتهم يقدمولي خدمات في الخارج بينما جميع الدوائر الحكومية السعودية تتعامل معي بكل احترام

    السعودية زي اي بلد فيها المتعصب والصالح والطالح لكن النظام داخل الدولة بيحترم كل المواطنين سواء سعوديين او اجانب

    ومن خلال تعاملاتي هنا وخبرتي بالبلد اقدر اقول ان الموضوع مش مصري وسعودي

    موضوع انسة سارة هو موضوع المصري بس اللي تغلغل الفساد والخوف والجهل جوه بلدنا ومحتاج صحوة لاستعادة كل شيء بنفقده

    صحيح الوالد السعودي اخطأ ... لكن نفس الشيء كان هيحصل لو الوالد مصري وواصل ما دام في نموذج حقير مثل هذا المدير

    ReplyDelete
  4. ههههههههههههه
    يا ابني متغلطش في العرب وبالذات السعوديين
    لأن دول والعياذ بالله ( معصومين من الخطأ)وبعدين انت جاي تدور على كرامة مصر دلوقتي؟
    ياااااااااااااااااه دانت شكلك مش واخد بالك انك جيت متأخر اوى
    ونصيحة مني متحاولش تفكر في اللي بيجرا في مصر كتير وبالذات من السعوديين لأنك لو بصيت للكلام ده مش هتمشى خطوة واحده لقدام واحسنلك قول حسبنا الله ونعم الوكيل وفي سرك كمان احسن لو صوتك طلع ممكن تروح ................
    ههههههههههه وتقبل تحياتى زى ما الشقيق العربي قال هههههههههههههههههه

    ReplyDelete
  5. لو حطنا على جنب إن الأب سعودي و إنه هدد المدرسة أنا اعتقد إن المفروض المدرسة تعتذر للطالبة أمام الطلبة زي مضربتها امامهم. للأسف اننا بنعتبر التلاميذ و الأطفال عموما كأنهم من غير كرامة أو كأئن غير الكبار؛ المفروض إن الضرب د يبقى شء مرفوض تماما و ملوش عذر

    ReplyDelete
  6. عاوزة احييك الاول على عنوان البوست لانه جذاب وكالعادة تناول متميز للموضوعات بس عاوزة اقول حاجه المخطىء الاول ف الموضوع هو مدير المرسة معرفش يمسك زمام الامور بشكل صحيح هو اللى كان يقدر يحل المشكلة من غير ما يهين المعلمة مع كامل تحفظى ع الضرب ف المدارس

    ReplyDelete
  7. و ياريت كل أب و أم يتمسكوا بحق اولادهم و كرامتهم قدام المدرسين إلي بيفترو على العيال و يضربوهم و توصل إن يموتهم أو يعمللهم عهه

    ReplyDelete
  8. انا اتنرفزت قوي بجد دمي غلي
    ايه ده ؟؟!للدرجة دي فعلا بقينا دولة ظلم بكل المستويات بره و جوة
    حسبنا الله و نعم الوكيل
    انا الحقيقة ماتعاملتش مع حد بالشكل ده من الاخوة العرب لكن أسمع و كنت في الكويت لمدة سنة ما افتكرش ان فيه حد اتكلم معايا بطريقة ضايقتني لكن الرك علينا احنا فعلا احنا اللى المفروض نحترم كرامتنا المسئول الاول عن الموضوع ده هو ناظر المدرسة اللى الخوف و الهزيمة متمكنين منه زي مصريين كتير اتعودوا على الخوف و لو من سحابة دخان
    لك الله يا مصر

    ReplyDelete
  9. ياللهول 7 أيام خصم من الراتب

    دا إيه العقاب الأسطورى دا !!

    ReplyDelete
  10. اللى مش مصدوم12 April 2010 at 22:18

    اية المهانة دى و اية الهبل وعدم حفظ الاصول و المقامات خلاص الدنيا اتقلبت و القيامة قربت وقول على الدنيا السلام المشكلة ان المدرسة المصرية ضربت البنت السعودية لاالمشكلة انها سمحت لنفسها تدرس لها لان المفروض ان البنت (لانها سعودىة) كانت هى اللى بقت مديرة المدرسة ولا احنا خلاص بقينا قلاة الذوق للدرجة دى و نسينا احنا اية و هما اية وبعدين اية اللى خوف المدرسة انها تروح الجهة الامنية انسة تطلع مدام يعنى دا اول مرة يحصلها و لا يحصل للمصريين ما المصريين بقم كلهم مدامات رجالا و ستات و ربنا يديلة الصحة و يطول فى عمرة و يدينا مايحرمنا سي السيد اللى مهنينا و مش مخلينا عاوزيين اى حاجة واسءلوا فيفى عبدة ودينا
    ومن الاخر طول ماللى بيحكمنا (ع...) يبقى كل الشعب (م....)ومنهم للة احمس و رمسيس و عرابى وزغلول و صلاح الدين الايوبى و قطز وزويل و رفاعة الطهطاوى اللى ضحكوا علينا وخدعونا بكلام فاضى عن الكرامة و الوطنية وان احنا شعب محترم وكدة وبتاع وشاي بالنعناع ومن هذا المنطلق اقترح ان النشيد الوطنى المناسب لينا و اللى لابد ان يتم تعميمة من الان هو نشيد المبدعة بوسى حط النقط على الحروف قبل مانطلع سوا على الروف عشان اللى يجى مصر يعرف من الاول ان احنا بلد عندنا قانون (تجارى )مظبوط و طول مانتا بتدفع دير ياطويل العمر ما تبغى اما العلم فانا شايف ان كتر الاوان مالوش لازمة وبقا غالى كفايى نرفع فى سمانا علم احمر بس وتتمسوا بالخير

    ReplyDelete
  11. هنا على انفسنا فهنا على الآخرين
    بس خلاصس

    ReplyDelete
  12. ولله انا شايف ان الموضوع باختصار شديد ان الخطأ من مدير المدرسه حيث انه خائف على الزباين بتوعه من العرب من انهم يتركوا المدرسه ويذهبوا لمدرسه أخرى
    وإن كان والد التلميذه اخطأ فهناك من اعطى له الفرصه
    احنا كشعب بنحب الاجانب جدا مهما كانت جنسيتهم وهذه حقيقه
    ويمكن ان نفعل أي شيء في سبيل اننا نرضيهم ولا يزعلوا مننا مهما كانت النتيجه على حساب الكرامه

    ReplyDelete
  13. صنع الله ابراهيم كان عنده بعد نظر من زماان

    ReplyDelete
  14. أولا أنا مع اللى بيقولوا احنا اللى عملنا فى نفسنا كده وانزل الشوارع وشوف سواقين التاكسى الل بيريلوا على أى واحد عربى علشان كام جنيه زياده والباعين فى المحلات والجرسونات وغيرهم وطبعاً العرب يتندروا بالحكاوى على الأمثلة دى . وبعدين الحكومة مش عاملة للمواطن المصرى أى قيمة لاجوة البلد ولا بره والله يرحم السادات . أما الأخوة العرب فالغالب الأعم منهم بيحقدوا على مصر وبيغيروا منها لأن مهما ربنا أعطاهم بيفضلوا قدامها أقزام ومهما يبنوا منتجعات وفنادق ومدن للسينما بتظل مصر قبلة الاخوة الحقيقيين اللى بيعشقوها . وأخيراً باشوف ان الموضوع ده فيه نقطة ضوء وهى تصرف الوزير اللى وضح ان لسة فى حد بيغير على البلد وناسها وربنا يوفقه

    ReplyDelete
  15. فعلا المصرى بقى مباح اهانته والسبب فى كده ان الخضوع بقيت سمته عليه العوض ومنه العوض

    ReplyDelete
  16. على فكره
    فعلا المصري دلوقت بره بقت حاجه كده زي شتيمه
    ودايما شايفين اننا فقرا ورايحين نشحت منهم
    مع ان والله عقولنا انظف من عقولهم ميت مره

    ReplyDelete
  17. We need strict laws and proper systems and organizations...we need to re-build the country!

    ReplyDelete
  18. الموضوع ليس مسألة تعصب ولا يجب اصلا ان يأخذ المنحى الذي اخذته بعض التعليقات ينبغي رؤية الحقيقة واضحة ووضع اليد على مكمن الداء المدير الذي هدد هو مصري والجهة السيادية التي هدد بها ايضا مصرية دعنا من كون اب هاجر سعودي هو لم يستدعي سلطات بلده للتدخل ولم يستعدي جهة سيادية في بلده على المدرسة وانا اراهنك انه لو كانت هاجر ابنة اي مسؤول كبير او رجل اعمال من ذوي الاسماء الكبيرة وكانت جنسيته مصري كانت سارة ستلقى نفس المعاملة من يحافظ على الكرامة هم ابناء البلد نفسه ومن يمتهنها هم اهل البلد انفسهم

    ReplyDelete
  19. وزير التربية والتعليم اتصل بيها وقالها استقالتها هيعتبرها كانها لم تكون وخصم من مدير المدرسة 7 ايام
    لما قريت الخبر ده قولت لو كان الوزير معملشى كدا كان دلوقتى المدرسين هيتعاملوا مع الطلبى ازاى اذا كانوا بيعتذروا على الملأ ليهم ؟؟

    ReplyDelete
  20. مصريه و لكن15 April 2010 at 03:18

    احنا محتاجين نتغير و يكون لنا موقف محدد و نكون عارفين احنا عايزين ايه و نحس بالحمايه في بلدنا اللي هيه بيتنا الكبير و الا ايه يا جماعه - انا متاكده ان الاستاذه ساره استخدمت كل اساليب الردع و التاديب الوديه مع هاجر بس لو في المدرسه و الوزاره نظام رادع و حيادي و لا يفرق بين عربي و مصري-و المدير كمان يحس انه في سيادته و لايتاثر بتهديد غير محترم و يستطيع ان يلجا الي من هو اعلي منه ليحافظ علي كرامه و حق من هم تحت سيادته اعتقد لم نكن لنواجه مثل هذه المواقف- مجتمعنا للاسف بقي مليان بالافات اللي بتاكله و لازم نتحرك قبل ما نندم و ممكن نبتدي بنفسنا كل واحد في مجاله و في مكانه يكون له موقف محدد و الاهم يكون عارف هوه ليه اخذ الموقف ده و يدافع عن قضيته بس استحضروا النيه بالاصلاح في الارض و ربنا هيوفقنا----

    ReplyDelete
  21. نكدت عليا والله يا أحمد
    والدم غلي فى عروقي
    والواحد مش ناقص أصلا

    مابقاش فيه حاجة عدلة فى ام البلد دي

    منذر - حين البأس

    ReplyDelete
  22. بلال :
    طبعا انت معاك حق في ان الجزء الاكبر من المشكلة نحن سببه
    نحن سببه بتخاذلنا و سكوتنا على تجاوزات عديدة حدثت من قبل بلا رد فعل حقيقي\
    تحياتي

    ReplyDelete
  23. ماجد مسعد:
    كلامك جميل و ياريت العقل و الرزانة دي يبقى موجود منها كثير
    كان العالم بقى احسن كتير
    تحياتي و احتراماتي

    ReplyDelete
  24. anonymous:
    الدوائر الحكومية في السعودية في منتهى الجدية و الانضباط
    و يتم التعامل مع الجميع بحيدة و وفقا للقانون
    هذا ليس به اي شك
    انا عن نفسي كنت في السعودية و اشهد بذلك تماما
    المأساة و كما كتبت من قبل الجزء الاكبر منها يرجع لسلوكيات عدد كبير من المصريين...سلوكيات بجد حاجة تكسف
    مع بعض العنصرية و العنجهية من بعض العرب بتبقى النتيجة اهانة للمصري
    بالنسبة لأداء الدبلوماسية المصرية في الخارج
    دي عايزة كتب و مجلدات
    بجد يمكن تلخيصها في كلمة واحدة
    مأساااااااااااااااااة
    تحياتي

    ReplyDelete
  25. انا زهقت وقرفت بجد والله جرعة الاكتئاب ال عندي تقضي ال80 مليون مصري

    ReplyDelete
  26. asfourelgana:
    بالأمانة و كلمة حق
    مش كل السعوديين على هذه الشاكلة
    في منهم عنصري و في منهم الكويس
    بس بجد العيب لا في السعوديين و لا غيرهم
    المشكلة الاكبر فينا احنا كمصريين اللي ما بنحترمش انفسنا فلم يحترمنا الأخرون
    تحياتي

    ReplyDelete
  27. terry:
    يعني انت مع مافعله مدير المدرسة بأجبار المدرسة على الاعتذار للطالبة؟؟
    وجهة نظر برضة اختلف معاك فيها
    طبعا لابد ان تعاقب المدرسة اداريا و بالتنبيه عليها بعدم فعل ذلك لأن الضرب شيء غير انساني او قانوني
    الا ان الاعتذار على الملأ شيء في منتهى القسوة
    تحياتي

    ReplyDelete
  28. Anonymous:
    الف شكر على الأطراء الخاص بي
    شكرا بجد
    بخصوص مدير المدرسة...عمل كدة و هو مدير مدرسة خاصة للصفوة
    فما بالك بمديري مدارس الغلابة في القرى و النجوع
    ربنا يستر على اطفالك يا مصر
    تحياتي

    ReplyDelete
  29. terry:
    انت متعاطف مع التلميذة على طول الخط
    مااااااااشي
    وجهة نظر مختلفة لا املك الا ان احترمها

    ReplyDelete
  30. يا اخوانا الموضوع ده ناقص بيانات يعني اذاي هاجر انضربت....
    لو مدرس او مدرسة ضرب بنتي هاغضب و لو كان علي وشها او راسها هاخرب الدنيا و لو الضرب قاسي هادخلها السجن بالقانون و لو كان مهين و انتقامي هاضرب المدرس او المدرسة بنفسي

    العين بالعين و السن بالسن و البادي اظلم
    و انا في رأي ان الاب انسان محترم لكونه طلب فقط من المدرسة الاعتذار

    اما عن مدير المدرسة و التهديدات ده كلام متخلف و هو اللي لازم يسأل عن كلامه
    و علي رأي المثل المصري الصميم
    ما شتمك الا من بلاغك

    ReplyDelete
  31. الحلم العربي:
    فعلا
    احنا اللي بنجبر الناس يتعاملوا معانا ازاي باحترامنا لأنفسنا
    تحياتي

    ReplyDelete
  32. هراء لا داعي له:
    اه..............7 ايام
    يا للهوووووووووووووول

    ReplyDelete
  33. اللى مش مصدوم:
    فعلا
    تواضع من اهل التلميذة ان يسمحوا لمصرية بالتدريس لبنتهم
    و تواضع اكثر انهم يعلموا بنتهم في مدرسة مصرية
    تعليقك صادم بجد.....احنا فعلا شعب بيمر بحالة انعدام وزن
    الا انه لسة لم يمت بعد
    الصورة ليست على هذه الدرجة من القتامة
    اسعد الله مساك

    ReplyDelete
  34. bent masr:
    فعلا
    هو دة فصل الخطاب
    تحياتي

    ReplyDelete
  35. لورنس العرب:
    يعني احنا ممكن نسمي دة
    عقدة الخواجة
    بس زمان كانت عقدة الأجانب
    دلوقتي عقدة العرب و الأجانب

    ReplyDelete
  36. dr.lecter:
    لم اقرأ له شيء بهذا الخصوص
    تحياتي

    ReplyDelete
  37. عزة:
    الناس من كتر الغلب اللي هي فيه مستعدة تبيع اي حاجة حتى لو كرامتها
    ربنا يرحمنا
    تحياتي

    ReplyDelete
  38. Anonymous:
    و تفتكر مين المسئول؟؟

    ReplyDelete
  39. sweet angel:
    ماهو لو حد منهم بيفكر التفكير دة يبقى بالتأكيد مخنا هيكون انضف
    تحياااتي

    ReplyDelete
  40. tears:
    all of us pray for that to be done

    ReplyDelete
  41. هاي يا أحمد تقول "الا ان الاعتذار على الملأ شيء في منتهى القسوة" و هو ضرب الأطفال و الشباب على الملاء مش منتهى القسوة. زي ماقلت احنا بنعتبر الأطفال ملكية من حقنا نضربهم و نهزئهم و واضح إن دة مقبول جدا في مجتمعنا لدرجة إن مفيش ولا تعليق بيقول حجة شبه إلي أنا قلته؛ كنت اتمنى إن كل أب و أم يقولوا إن مش ممكن يسمحوا لحد يضرب عيلهم و إن إلي ضربهم زيه مضربهم قدام الناس يعتذر برضو قدام الناس. الأطفال لهم نفس حقوق الكبار من حيث حفظ الكرامة و ما شبه.

    ReplyDelete
  42. خواطر شابة:
    عدد كبير من التعليقات حمل الاطراف المصرية في هذه القصة الخطأ
    دة كلام سليم
    انما برضة لو الوالد السعودي كان تخلى عن العنجهية و العنصرية و تعامل كولي أمر عادي جدا
    ماكانش هيكون في موضوع من الأساس
    تحياتي

    ReplyDelete
  43. desertcat:
    و كم من قضايا زي دي و اصعب
    و لا تصل للوزير اساسا
    تحياتي

    ReplyDelete
  44. مصريه و لكن:
    زي ما قلتي
    هي النية
    تفتكري المصريين عندهم النية يغيروا ما بأنفسهم حتى يغير الله ما بهم؟
    تحياتي

    ReplyDelete
  45. منذر:
    لسه برضة مصر بخير يا منذر
    تحياتي

    ReplyDelete
  46. Anonymous:
    اعتقد انها تكفي و تفيض كمان

    ReplyDelete
  47. Anonymous:
    انا لا ابرىء المعلمة من الخطأ
    هي اخطأت بكل تأكيد
    و كان لابد للتميذة و اهلها ان يأخذوا حقهم
    و لكن بالطرق الطبيعية بصرف النظر عن العنصرية
    تحياتي

    ReplyDelete
  48. terry:
    هي وجهة نظرك
    لم يوافقك احد في التعليقات
    الا انها تبقى وجهة نظر لها احترامها
    على فكرة
    انا لم ابرىء مدرسة التربية الرياضية على الاطلاق
    انما انتقدت اهل التلميذة لعد اتخاذهم ردود فعل طبيعية و متعقلة
    تحياتي

    ReplyDelete
  49. سبحان الله
    تعرف أغرب حاجة بجد
    واللي كانت مخلياني معتقدة ان المقال ده مجرد قصة خيالية

    هو اسم المعلمة واسم الطالبة

    سارة وهاجر

    كما يقولون هذه هي سخرية القدر

    لست أدري ما العلاقة بين هذا المقال وما قفز في ذهني من قصة سيدتنا سارة -من شبه الجزيرة العربية- زوجهة -خليل الله- سيدنا ابراهيم -عليه السلام- وسيدتنا هاجر زوجته المصرية

    حسبي الله على الظالم والمفتري أيا كان
    كل من تسول له نفسه أن السلطة التي وضعها الله بين يديه ماهي إلا علم عنده يحق له استخدامه كيف يشاء

    ReplyDelete
  50. E73:
    انتي معاكي حق
    انا نفسي اخدت بالي من دلالة الاسماء
    ملاحظة فعلا دقيقة

    ReplyDelete
  51. السلام عليكم
    في الجزئر عندنا عمالةمصرية تشتغل باحترام و عندهم مناصب محترمة و هم يعملون مثلنا مثلهم حتى انهم يتفسحون و يركبوا الحافلة مثلهم مثل الجزائريين و لم الح يوم اختلاف ،حتى ان مرة سالني واحد مصري عن طريق و لولا انه لم يتكلم لظننته جزائري ،اقول لاخوتي في مصر شخصيا و كجزائرية لا يوجد اي اختلاف و كلنا عبيد الله
    السلام عليكم

    ReplyDelete

نرحب بالرأي و الرأي الأخر

fb comments

wibiya widget

LinkWithin

Related Posts with Thumbnails