Friday, 5 March 2010

خسر الرهان


لم يراهن على ذكاء المشاهد
لم يراهن ابدا على ان (الرسالة) الإعلامية (سلاح) قد يستخدم في الخير و قد يستخدم في (الذبح)
لم يراهن ابدا على (احترام) عقل المشاهد
كان يراهن دائما على غباء المشاهد
كان يراهن دائما على ان (المواطن المصري) بني أدم (مؤدب) ....اذا قيل له يمين فيمين...و اذا قيل له شمال فشمال
دائما ما راهن على انه احد صانعي الرأي العام في مصر و أحد أهم اعلاميي القرن الحادي و العشرين
دائما ما راهن على قدراته في ان يعلي من شأن اشخاص....و يهبط ببعض الأشخاص الى سابع ارض
دائما ما راهن على نجاحاته في ان يجعل (محاسيبه) ينجحون في اي انتخابات يخوضونها و نجاحهم دائما بفضله و بسبب دعمه
تشاهد له حلقة (يمجد) فيها فلان....و بعدها بشهر تجد حلقة هدفها الأساسي (تحطيم) نفس الفلان.....لا انت فهمت هو ليه قام بتمجيده و لا عرفت هو ليه حط من قدره؟
راهن على (حصانته) البرلمانية بإعتباره شخص لا يمكن المساس به في هذا البلد
راهن على ثقافة (النسيان) لدى المواطن المصري البسيط .....(النسيان) الذي ابقاه نائبا برلمانيا و مذيعا فذا رغم (الفضيحة) الأخلاقية التي كانت كفيلة بتدمير اي شخصية عامة في اي مجتمع أخر معنويا (على الأقل)
راهن على علاقته بلجنة السياسات و رئيسها....و طريقته المستفزة دائما في ابراز دور (نجلي) الرئيس في الحياة الرياضية المصرية (عمال على بطال)....و لم يعي ان (المتغطي بالحكومة عريان)
راهن على اشياء كثيرة ظن انها ستحمي ظهره
فخسر الرهان
لم تحمه (لجنة سياساته) و لا أصحابها و لا (حصانته) و لا مجلسه....و لا من (ساندهم) حلقات طويلة فكسبهم و خسر (مصداقيته)
اعلن عن صدمته و خيبة امله من عدم وقوف زملائه الإعلاميين معه في أزمته (الذين طالما اهانهم و حط من شأنهم و مكانتهم) و تصور ان الرأي العام سيزأر و يثور من أجله بإعتباره حبيب الملايين (الرأي العام الذي لم يكن له يوما اي تأثير عليه و هو ينفذ اجندته الخاصة وفقا لمصالحه فقط)
حسبها غلط من الأول....استهان بمن لا يمكن و لا يجوز الإستهانة بهم....و راهن على أشخاص ليس لهم عزيز او حبيب...ففقد كل شيء

30 comments:

  1. i like :)

    shayma

    ReplyDelete
  2. بالنسبة لشوبير المثل يقول اذا وقع الثور تكثر سكاكينه وهذا ما يحصل له الان كثرت السكاكين
    المؤسف ان غالبية الاعلاميين هم على نفس الشاكلة والبرامج الرياضية كلها كأنها اقطاعيات خاصة لمقدميها ولا عزاء للاعلام الهادف و المسؤول

    ReplyDelete
  3. لا بس مرتضى منصور زي العسل

    ReplyDelete
  4. هو أصيب بداء الغرور والتكبر
    ويستحق ما هو فيه الآن
    ولن تقوم له قائمه بسهوله بعد الان

    ReplyDelete
  5. لازم يفقد كل حاجة وكل من سلك هذا الطريق اخرة الفضيحة وكشف المستور

    تحياتى

    ReplyDelete
  6. مـــــيرو6 March 2010 at 03:07

    لا ولسه مرتضى منصور مجهز له 63 قضيه جايه له في الطريق . مبروم على مبروم ما يلفش

    ReplyDelete
  7. بصراحة ان كان هو و لا بلطجة منصور الاتنين يستاهلوا كل اللى بيجرا فيهم و زياده صدعونه بصوتهم العالى و اكاذيبهم اللى ما بتخلص و قلت ادبهم الاثنين و ثقتهم انهم مسنوديين من الحزب و الحكومة و ما فيش حد فيهم بيتعظ ....اصوات عالية و ادعائات مستمرة و كل واحد فيهم على حق و الباقى على باطل و بصراحة الاتنين كذابين زفة و يستهلوا كل اللى يجرالهم و صحيح ما طار طيرا و ارتفع الا كما طار وقع

    ReplyDelete
  8. احييك على كل حرف
    ف البوست دا يا احمد

    الراجل دا مكشوف جدا
    من اول ما دخل برجله الحلبة
    و راهن الرهان بتاعه

    انا بصراحة كنت بستعرب قوى
    لما الاقى ناس بتتكلم عنه انه راجل
    كويس و بيعمل خير
    و عصامى و معرفش ايه

    كنت بحس انهم براءة الاطفال قوى
    لأن حتى لو الواحد مدخلش فى نوايا الناس
    لكن برضو بيقدر يحس انه مبيعملش كدا
    لله قد ماهو غسيل لأخطاء أخرى
    و محاولة لأرساء قاعدة شعبية
    للحصول على مكاسب اكبر من وراها
    و تغطية على ما خفى و كان اعظم

    الناس عموما فى بلدنا الجميل دا
    عندهم ذكاء فطرى
    يخليهم فاهمينه
    ومن اول وهلة

    بس الفرجة عليه من سنوات
    كانت و ما زالت
    نوع من التسلية
    مش اكتر
    و النهاية معروفة و ادينا بنتفرج


    تسلم كتاباتك

    ReplyDelete
  9. والله انا ماعندي اي شي بالرياضه

    بس حبيت اترك تعليق :)

    ارجو تقبلي متابع

    ReplyDelete
  10. مرتضى منصور و شوبير وجهان لعمله واحده وجهان للفساد و البلطجه التى اصبحت سمه من سمات عصر مبارك هؤلاء من يحكمون و من على شاكلتهم هم من يسيطرون اما المثقفون فانسحبوا و النزهاء و العقلاء تقهقروا فى ظل اعلام فاسد و قضاء ملوث

    ReplyDelete
  11. فرحان ومتشفي فيه ومبسووط لانه شخص وضيع جدا وزيه زي اغلب رجاله الحزب الوطني
    وكان لازم يقع اللي زي ده لما ريحته بتفوح لازم يطير بعدها

    الحمد لله انه غار في ستين داهيه عقبال الباقيين

    ReplyDelete
  12. شوبير لما كان لاعب كرة كان محبوب وافتكر ف ماتش اعتزالة لما الكابتن ثابت اللة يرحمة مرضيش يسلم علية الناس كلها كانت متعاطفة معاة لكن بدخولة مجال الاعلام خسر كتير تقريبا كل شعبيتة بالرغم من انة احد رواد اللاعلام الرياضى ف الفضائيات كل دة اتبخر بسبب تصفية الحسابات على الشاشة وعدم احترام المشاهد زى ما انت قلت بس انا مقدرش انسى دورة لما طيارة المشجعين احتجزت ف الكاميرون هو الوحيد اللى اهتم ومسابش الهوا الا لما الطيارة طلعت وانت سيد العارفين عشان كدة انا زعلانة لاهانتة بشكل فظيع كدة ومحاربتة ف رزقة حرام ممكن نعاقبة نلفت نظرة لكن ندمرة لا رفقاااااااااااااااااااااااا

    ReplyDelete
  13. أنا شايفة ان مرتضى راجل حقير وشايف ان الناس كلها حرامية وهو اللى بدأ السب والتشنيع على شوبير ويمكن غلطة شوبير الوحيدة انه نفذ مخطط مرتضى ى وانشاء اللهوانزلق ونزل لمستواه واعطى الموضوع اكثر من حجمه وكان يكفى انه يعلق مرة واحدة وعلن انه لن يرد مرة اخرى لكن ماحدث حدث وحط نفسه فى منطقة مرتضى وانشاء الله ربنا ح ينصره

    ReplyDelete
  14. ما يسمي بالإعلام الرياضي كله عاوز ضرب النار
    لا يتشافوا ولا يتسمعوا

    عقبال الباقي بصراحة
    تحياتي لقلمك المتألق

    منذر

    ReplyDelete
  15. shayma:
    شكرا يا شيماء على المجاملة دي
    تحياتي

    ReplyDelete
  16. خواطر شابة:
    البرامج الرياضية اصبحت شيء لا يطاق على الإطلاق
    كل واحد اعتبر برنامجه عزبته الخاصة التي يطلق منها صواريخه على الأخرين
    تحياتي

    ReplyDelete
  17. محمد ربيع:
    هو فعلا مسلي جدا.....و حواراته ممتعة
    بس اعتقد ان دة رأينا علشان احنا بنتفرج بس...انما لو دخلت في مواجهة معاه مش هيكون دة رأيك خاااااالص
    تحياتي

    ReplyDelete
  18. لورنس العرب:
    انا رأيي ان غلطته الكبرى انه اعتمد على ما لا يمكن الاعتماد عليه
    لا المجلس و لا الحصانة و لا لجنة السياسات و لا الحزب الوطني نفعت ناس قبله
    بس هو لم يعي الدرس جيدا
    تحياتي

    ReplyDelete
  19. Tamer Nabil;
    بس انا اعتقد ان لسة كتير من المستور لم يتم كشفه
    تحيااااتي

    ReplyDelete
  20. مـــــيرو:
    مرتضى منصور شعاره في الحياة ياما في الجراب يا حاوي
    تحياتي

    ReplyDelete
  21. emyhash:
    مفيش شك ان الاثنين الناس قرفانة و زهقانة منهم بسبب كمية البذاءات التي تظهر على السنة كل واحد فيهم
    حاجة تقرف
    تحياتي

    ReplyDelete
  22. فاتيما:
    اولا العود احمد
    ثانيا
    الف شكر على كلامك بخصوص كتاباتك
    ثالثا:
    فعلا شوبير قدر يخدع الكثييرين في بداياته و يكسب تعاطف ليس من حقه
    الا ان هذا التعاطف كان يتبخر رويدا رويدا الى ان فقد معظمه
    تحياتي و احتراماتي

    ReplyDelete
  23. bibo:
    مرورك بمدونتي المتواضعة شرف كبير ليا
    تحياتي

    ReplyDelete
  24. sahar:
    يالضبط
    من الواضح ان احنا نعيش زمن شوبير و مرتضى
    تحياتي

    ReplyDelete
  25. dr.lecter:
    تعرف المشكلة في ايه
    ان كل ما يغور واحد من هذه الشاكلة بيظهر مكانه عشرة
    الحزب الوطني معين لا ينضب
    تحياتي و احتراماتي

    ReplyDelete
  26. Anonymous:
    شوبير لا استطيع ان انكر انه رائد الاعلام الرياضي بلا منازع...و لا يمكن لأحد ان ينكر فضل برنامجه الكرة مع دريم في تطوير و ظهور العديد من البرامج الرياضية في الفضائيات المختلفة
    الا انه اخطأ الخطأ الأكبر....اراد كل شيء...الشهرة و السلطة و المال و الجاه...الخ
    و من اراد كل شيء...لا يأخذ شيئا
    تحياتي و احتراماتي

    ReplyDelete
  27. azza :
    يعني انتي جبتي كل اللوم على مرتضى...و نسيتي دور شوبير في تخصيص حلقات كاملة للتنكيل بالرجل و الحط من قدره
    و تلميحاته الغاية في السوء عنه
    الأثنان استخدما ابشع الأساليب في حربهما الغير مبررة انما شوبير استخدم سلاحا ليس من حقه...سلاح الإعلام الذي هو ملك للمشاهد و ليس للإعلامي
    اما مرتضى فلجأ للقضاء و هو سلاح شرعي
    فظهر بمرتضى بمظهر افضل و كسب تعاطفا من الكثيرين ربما لا يستحقه
    تحياتي

    ReplyDelete
  28. micheal:
    شكرا يا مايكل

    ReplyDelete
  29. منذر:
    الاعلام الرياضي في حالة تدعو للرثاء و الضحك في ان واحد
    الرثاء لما وصل اليه من تردي و تبادل للسباب بشكل فج و مستفز جدا
    اما الضحك فهو لحالة الكوميديا و الهيستريا التي تنتابهم في تبادل الاتهامات
    تحياتي

    ReplyDelete

نرحب بالرأي و الرأي الأخر

fb comments

wibiya widget

LinkWithin

Related Posts with Thumbnails