Wednesday, 18 April 2007

سيما اونطة...هاتوا فلوسنا

حبيت اكتب موضوع خفيف كدة يفك حالة الاحباط اللي معظمنا بيمر بيها
وأنا قاعد كدة مع نفسي بعد يوم شغل غتت وغلس كالعادة.....وقاعد كدة (مستكنيص) كدة ومش في دماغي وعمال اسمع اغاني على نجوم اف ام...اذاعتي المفضلة على الرغم من بعض التحفظات عليها (نبقى نعمل لها موضوع لوحدها) قعدت كدة افكر في السينما المصرية....اه والله..وياريت محدش يقول اشمعنى كدة؟!!ولا اسئلة من نوعية ودة من ايه دة لا مؤاخذة ؟!!!والحاجات دي
اه....انا كائن سينمائي وليا قفشاتي السينمائية اللي محدش بيفتكرها من الافلام غيري او الاخوة السينمائيين امثالي كدة
بس وانا قاعد كدة اكتشفت اننا كان بينضحك علينا لاوؤاخذة...واننا كنا ولازلنا بنتفرج على افلام اقل ما يقال عليها انها بتتقدم لناس عندهم قصور في التفكير....من زماااااااااااان من ايام حسين صدقي وافلام انتصار الشباب والعزيمة والاسامي الكبيرة دي لحد دلوقتي وافلام زي بيتزا بيتزا وافريكانو والاسامي الكبيرة دي برضة

ملحوظة:



تخيلوا ان فيلم افريكانو دة اتعرض بنفس الاسم كدة على يوسف وهبي او حسين صدقي....كان ممكن يعمل ايه؟!!!ماعلينا
تعالوا كدة نستعرض شوية من اللي كان بيحصل فينا عبر التاريخ السينمائي علشان تعرفوا اننا لينا الجنة اننا مستحملين افلامهم اللي بيحبوا يحقنونا بيها دي
**********************************

مش عارف ليه في افلام زمان مفيش ليل....اه والله يعني المفروض مثلا ان المشهد دة بيتصور بالليل وان الجريمة مثلا بتتم الفجر وتفاجأ في المشهد ان السماء منورة وكمان في شمس وفي ضلة في المشهد.
الله....هو مش المشهد دة ليلي...طب ايه موضوع الشمس والسما والحاجات دي؟!!!!!!طب لاحظوها كدة في اي فيلم قديم لو مكنتوش واخدين بالكم لحد دلوقتي
المهم اني قلت يا واد طنش خاااااااااااااااااااالص
************************************


ليه برضة في افلام زمان لازم الفيلم ينتهي ببوسة ملتهبة جدا بين البطل والبطلة....حاجة غريبة جدا زي ما يكون دي ميثاق شرف فنانين زمان ومنتجين افلامهم اتفقوا عليه قبل ما يمثلوا الفيلم...والظاهر والله اعلم ان دي بقى كانت التوابل بتاعة الفيلم او (المناظر)بلغة الايام دي
راجعوا كدة الافلام العاطفية بتاعة الخمسينات والستينات هتلاقوا حوالي 80% من الافلام دي بينتهي ببوسة
قلت يا واد طنش خااااااااااالص
************************************


ليه كل ما بطل الفيلم يتخانق مع والدته او مراته تلاقيه المشهد اللي بعده على طول قاعد في كباريه وبيسكر وفي رقاصة بترقص قدامه....حسسونا ان كل شارع في مصر كان فيه كباريه علشان الناس اللي متخانقة مع اهلها.....حاجة غريبة جدا
والغريب كمان ان الراجل وصل على فقرة الرقاصة..على الرغم ان ممكن الكباريه تكون فيه فقرات غنائية مش شرط طول الليلة رقص
الغريب بقى كمان ان في 50%من المشاهد دي البطل بيموت وهو مروح بيتهم في حادثة عربية....صدفة برضة غريبة
بس عادي برضة قلت ياواد طنش خاااااااالص
************************************




ليه دايما في مشاهد وفاة البطل او البطلة بتلاقي الدنيا بتمطر بغزاااارة والزجاج بتاع الاوضة متغرق من برة...حاجة برضة كانت غريبة جدا تحس ان السماء بتشارك ابطال الفيلم حزنهم على وفاة البطلة
واللي اعرفه عن الجو في مصر على مدار التاريخ يعني انه نادرا مابتحصل امطار بالغزارة دي...انما السادة صناع افلامنا قرروا ان كل ليالينا تكون ممطرة وبغزارة...عادي بقى
*************************************
كمان مشهد ان واحدة تسيب طفل رضيع على باب جامع...دايما الدنيا بتكون بتمطر في الموقف دة
صدفة لطيفة برضة خالص
*************************************
طبعا مشاهد ان البطل ييجي في الوقت اللي البطلة راكبة تاكسي وبيغادر الشارع في الوقت اللي الراجل داخل من الناحية التانية من الشارع بعربيته...اتكررت كتير قوي برضة لحد ماالواحد اتعقد من التاكسيات بسبب المشهد دة
*************************************
رجل البوليس الشهم النبيل اللي بيظهر في اخر الفيلم يضرب طلقتين في الهوا فالحرامية يسلموا نفسهم وقتي....حاجة برضة اكلاشيه في كل افلام زمان...نفسي اشوف الكلام دة في الواقع
*************************************
فكرة الخير انه لازم ينتصر في النهاية دي برضة حاجة اساسية في افلامنا الابيض والاسود...يقعد يحرق دمك ساعة ونص وييجي الفيلم يتفك عقدته في 3 دقايق...المفروض بقى ان دة يبسطك الا انه بيكرهك في نفسك انك اتفرجت على فيلم زي دة
*************************************
افلام السينما المصرية بقى فيها حاجة غريبة جدا...وهي ان الغناء متلازم في جميع الافلام تقريبا...البطل يفرح يغني...يزعل يغني..حاجة في منتهى الغرابة..والغريب كمان انك تلاقي البطل او البطلة ماشي في صحرا مثلا وقرر يغني تقوم تسمع صوت اوركسترا مصاحبة للغنا بتاعه...طب جت منين الاصوات دي!!!!!!
انا مرة وانا راكب العربية قلت اغني يمكن اسمع موسيقى مصاحبة للغناء بتاعي زي الافلام كدة...محصلش
*************************************
افلامنا بقى كمان فيها حاجة تفقع المرارة بصراحة...وهي ان البطل بيتحول من شحات لا يملك قوت يومه لملياردير في 5 دقايق من احداث الفيلم...والله حاجة تنقط
فجأة اشتغل في المخدرات ومن عملية واحدة معدش عارف يودي الفلوس فين يا حرام
ماكنش حد غلب يا اخوانا
************************************
سينمتنا المصرية مليانة حاجات مضحكة جدا....بس كفاية كدة معنتش قادر
اللي فات دة والله هو اللي يتقال عليه شر البلية ما يضحك

24 comments:

  1. يعني كان لازم تجيب سيرة المطر.....اهي بقالها يوميين بتمطر بالعند فيك

    بس الموضوع غريب فعلا...تحس انهم كانوا بيكتبوا الافلام دي وهما قاعدين مع بعض

    طبعا اكلاشيه كمان هو موسيقى توم و جيري اللي موجودة في كل الافلام الكوميدي القديمة...كلها بلا استثناء

    ReplyDelete
  2. شوف ياصاحبى فية حاجة اسمها الاستسهال ودى مش صح لانها تقليد والتقليد بيقتل الابداع

    يمكن حاليا موجود استسهال فى جميع نواحى انتاج الفيلم والقصور موجود فى كل ركن


    والكل بيقول الجمهور عايز كدة مش عارف جاب الكلام منين

    بس صحيح الشباك هو اللى بيحكم دلوقتى وليست القيمة الفنية او افكرة تكون جديدة

    تحاتى

    ReplyDelete
  3. اديك قلت اونطه ، وبعدين هى جت على السينما مكله اونطه فى اونطه

    ReplyDelete
  4. شوف يا هندسه
    انا من الناس اللى استحاله يتفرجوا على الافلام القديمه دى برضه لنفس اسبابك
    واللى يغيظك زياده طريقه كلامه اللى تحس انهم حافظنها من كتاب سلاح التلميذ
    ولا كلمه...سعيده...لما بيسبب البطل البطله فى جنينه الاسماك
    ولما يقولها...انا بحبك صدقبنى انا بقولك بالشرف...والكلام اللى بيوعج الودان دا

    عموما موضوعك لذيذ اوى ...تحياتى

    ReplyDelete
  5. عم سمير
    واحشنى يا جدع
    انا بيعجبنى فى كتاباتك انك بتنط من هنا لهناك و كانك بتدى الجمهور افكار تانية و انا بحب التشتيت ده اوى
    .......
    عايز تقرا بقى حاجات هتظبطك فى الحوار ده
    عندك مجموعة من مقالات بلال فضل فى جريدة الدستور بعنوان
    "وادى زمن الفن الجميل يا سيدى"
    و عندك كمان كتاب عمر طاهر شكلها باظت
    قال فيه نفس الكلام اللى انت قلته على ازيد عنده بكتير
    و اكيد الكتاب هيعجبك اوى و اراهنك على كدة
    .....
    تحياتى

    ReplyDelete
  6. كل دا فكرت فيه بعد لما رجعت من الشغل..دا انت باين عليك كنت مخنوق موووووت من السينما ..

    بس مش متخيلة ان يوسف وهبى وللا حد من الناس دول كان يمثل افريكانو

    طب ومين بقى هتبقى بدل منى ذكى

    مممممممم

    يمكن سعاد حسنى

    بس مكانوش هيبقوا لايقين على بعض اصلا

    اما حكاية الافلام العربى القديمة دى بقى فانا كنت زمان وانا صغننة باتفرج عليها بس دلوقتى معنديش طولة بال اقعد اتفرج على حاجات قديمة كدا..بحس انه هبل منى انى اتفرج على فيلم قديم وذى ما حضرتك قلت كدا ان اى حد بيتفرج هيبقى عارف نهاية الفيلم ببوسة بين البطل والبطلة والخير بينتصر فى الاخر والفيلم مافيهوش اى فكرة خالص ..غير ان الهدف الاسمى ليهم ان البطل والبطلة يتجوزوا فى النهاية..

    اما حكاية الليل اللى بيبقى نهار دا فانا بردوا لاحظتها قبل كدا زمان ايام ما كنت باتفرج على الافلام القديمة دى..بس ما لاقتلهاش تفسير
    يمكن مكانش عندهم كاميرات بينفع تصور كويس بالليل وللا حاجة..

    ReplyDelete
  7. يعنى هى بس الافلام القديمة وكمان الجديدة والمسلسلات انا بقى بتفرج عليهم ساعات كتيرة غلاسة مش اكتر
    :D
    علشان بأحسهم بيستعطبوا المشاهدين مش اكتر وتحس ان الدنيا هيافة وبيناقشوا الموضوعات بسذاجة غريبة

    ReplyDelete
  8. على فكره اللى بتقوله ده مش فى السينما عندنا وبس
    فى السينما الغربيه كمان فى حاجت قمه فى اللامنطقيه
    زى موضوع ان البطل لازم يتفوق علىالجميع
    وان ماشيين هناك كله واحد ماسك مسدس وبيقتل زى مايكونو شويه صراصير بيرشهم بمبيد
    وزى ما ان البطل بينط وبيجرى وينزل تحت العربيه ويضرب بمليون طلقه وياخد علقه موت ومع ذلك بينتصر على الشخص الشرير وبيقدر يهزمه بايد مقطوعه ورجل واحده
    بيفكرنى بالبطل ادهم صبرى لما كان ممكن بتفوق على 70 واحد وهو لوحده
    وافلام زمان بقى الاجنبيه كانت قمه التفاهه والاستهبال اكتر من عندنا والله بمليون مرهاتفرج على فيلم ستيناتى او خمسيناتى اجنبى وانت تعرف اننا فى نعمه برغم اللى بيحصل عندنا
    الاستخفاف بعقل المشاهد مش عندنا بس
    فى كل السينمات
    تحياتى

    ReplyDelete
  9. ههههههههههههههههههههههههههههههه

    يخرب عقلك موتني ضحك واكتر حاجة ضحكتني لما قولت اما اغني اشوف

    بس فعلا كلة اونطة انا الحمد لله مش من هواة الافلام العربية بس بحب اشوف الجديد حب استطلاع بلاقية كلة هندي

    بس روح مدونة احمد عاشور هتحب الافلام

    بيخلي الفيلم احلي من انك تتفرج علية

    اهو كاتب تعليق هنا اهو

    ReplyDelete
  10. فعلا مفيش احترام لمصداقية المشاهد و تفكيره

    فكرنا هنود
    و راكنين الفيل على الناصية

    ReplyDelete
  11. فعلا تحليل حلو جدا
    مع ان اعتقد ان السينما اليوم كمان مش احسن من زمان
    يا ريت المرة الجاية تدور على الحاجات اللي بتعاد في افلام هاي الايام
    تحياتي

    ReplyDelete
  12. ههههههههههههههههههههههههههه

    ملاحظات فيه منها كنت واخد بلي منه و فيه منها اللي ماكنتش واخد بالي منه

    و كمان لو بصيت على الأفلام الدينية مثلا هتلاقي ان ايو جهل لازم يطلع ابو جهل فعلا يعني شعره منكوش و حواجبه مغطية وشه و تيجي تشوف المسلم تلاقيه نور الشريف أ, ايهاب نافع و لازم الكفار يكونوا بيجعروا طول الفيلم

    مع ان العرب كان مشهور عنهم البلاغة في اللغ و الكلام بالشعر و ده يتنافي عن الصورة اللي بترسمها الأفلام

    و كمان تلاقي لما يصوروا مشهد انفجار عربية يعملوا حاجة من اتنين

    يا يفجروها و هي راكنة في الماكن مش كانت بتتحرك

    او يجيبوا مشهد تفجير من أي لعبة اتاري و يعؤضوها في الفيلم

    ReplyDelete
  13. يا بنى حرام عليك شلفطت السيما المصرية خالص

    انا معاك ان السينما المصرية فى العموم مش بتقدم مضمون قد ما بتقدم تسلية لكن ده برضه ما يمنعش ان فى حاجات كويسة زى افلام عاطف الطيب
    و افلام عادل امام

    على العموم احييك على البوست الجميل

    ReplyDelete
  14. واحد زهقان:
    مطر عن مطر بيفرق يا باشا...في افلامنا الحلوة بيجيب لك سيول يا معلم وبعدين لازم يكون الموقف حزين ساعة المطر معرفش ليه
    الف شكر ليك
    tamer nabil:
    شباك ايه ياعم؟دة الجمهور زمان تحس بس انه كان بيرضى بقليله ماكنش شاف السينما العالمية وعرف قد ايه احنا عندنا قصور سينمائي حاد
    mohamed a.ghaffar:
    اصل السينما بتحاكي الواقع وهي مرآة المجتمع
    انما هم كانوا بيشتغلونا بمعنى اصح
    تحياتي ليك

    ReplyDelete
  15. عزيزي لا تغضب

    فأمتنا كلها

    قد صارت امة اونطة

    حضارة اونطة

    شعوب اونطة

    تحياتي

    ReplyDelete
  16. لأ مش ممكن, فعلا كل الكلام اللي انت قلته صح, وبنشوفه بس مش بنربطه.
    لأ بوست حلو بجد.

    ReplyDelete
  17. iman:
    صدقني يا اكسلانس الكلام دة صحيح
    كانوا بيقولوا كلام قديم قوي يا ايمان
    تحياتي ليكي
    احمد مختار عاشور:
    قريت مقالات بلال فضل اللي كانت في الدستور....دة شركهم خالص يا جدع
    بس كتاب عمر طاهر سمعت عنه بس ماقتوش
    تحياتي ليك ياحمد
    barbie girl:
    عارفة انا مش مخنوق من السينما...انا بتستفزني الملاحظات اللي قلتها دي
    فظيعة.....بيحسسوني ان احنا مابنفهمش

    ReplyDelete
  18. i am disappointed
    انت متكلمتش عن انور وجدي وهو بيضرب فريد شويقي
    والفازلين اللي ملزق بيه شعره يخلي خصله تخينه من شعره تقع وهو بينط علي فريد يقوم فريد زقه برجليه الاتنين وهو نايم علي ضهره فيقع التاني فيقوم فريد ناطط عليه بس انور يلف بسرعه حوالين نفسه ففريد يقع علي الارض
    ويقوم انور بسرعه ويحدف كرسي علي فريد فيقوم فريد واقع علي الارض تاني والكرسي يتكسر مع انه وقع علي اسفنج


    ومتكلمتش عن ان كل فيلم رومانسي كان فيه البنت اسمها سعاد والواد اسمه احمد
    و دايما ينادو بعض
    سعاااااااااد
    احمااااااااد
    وتقع علي الارض ويطلع عندها القلب ..فيتجوزها قبل ما تموت عشان يعيشو اللحظات الباقيه في تبات ونبات

    ReplyDelete
  19. موضوعك حلو يا احمد
    بس بردة كل وقت و له نظامه
    فعلا اكيد افلام زمان كانت بتجسد الى بيحصل ايامها
    يعنى فعلا ايام الاحتلال كانت الكباريهات مليه الدنيا
    و الفساد كان منتشر و الستات كانت بتلبس قصير
    كانت موضة و فعلا اما بتفرج على افلام زمان و مش كلها طبعا
    يعنى افلام مثلا حسين صدقى و ليلى مراد
    ايوة كان فى استخفاف بالعقول
    بس دة من وجه نظرنا احنا الشباب بتوع دلوقت
    و اكيد الشباب بيتع ايامهم مكنش بيقول كدة
    تحياتى ليك
    انا لو منك ارجع البيت من الشغل و انام
    :))

    ReplyDelete
  20. اماني:
    الظاهر ان في حالة استياء عام من افلامنا العربية
    تحياتي ليكي
    reemo:
    بس انا ماعتقدش ان ممكن في شينما في الدنيا زي السينما المصرية
    دة احناواخدين الرقم القياسي في غلاسة الافلام
    تحياتي ليكي
    كراكيب عادل:
    ياعم عادل السينمائيون جننوني من افلامهم
    نعمل ايه بس

    ReplyDelete
  21. sampateek:
    شرفتي مدونتي المتواضعة شكرا ليكي
    yasmina:
    اي نعم السينما دلوقتي مش مثالية....بس كنا فين وبقينا فين
    فعلا قضى اخف من قضى

    ReplyDelete
  22. kimexlilo:
    شكلك كدة كائن سينمائي زيي
    تحياتي ليك
    hesham:
    مفيش شك ان السينما المصرية فيها افلامها الجميلة طبعا
    بس انا بتكلم على الاغلبية العظمى من الافلام
    تحياتي ليك

    ReplyDelete
  23. بوستك جاي في وقته يا سمير...بس أنا مش معاك في كل حاجه...يعني مثلا بتفقعنى بجد حكاية مشاهد الليل إللي بتكون بالنهار دي...بتحسسني إن الفيلم معمول لناس هبل...و لا الأوركسترا إللي بتطلع من غير حس ولا خبر...و نسيت إنت حاجه مهمه...الساعة...بيبقوا بيتكلموا في ساعة و الساعة وراهم عايشه في عالم تاني

    بالنسبة لأفريكانو...أنا شايفاه فيلم جميل...و إللي ينفع لأحمد السقا دلوقتي أكيد مينفعش ليوسف و هبى زمان

    فعلا الدنيا بتتغير...في أفلامنا القديمة الستات كانت بتسيب أطفال رضع على أبواب الجوامع بالليل و الدنيا بتمطر...لكن دلوقتي...أنا بعيني شفت واحدة بتحط بيبي جنب صندوق الزبالة...الساعة واحده الضهر...و الدنيا مكنتش بتمطر ساعتها

    عموما...البوست بتاعك لذيذ و عجبني...ربنا يوفقك

    ReplyDelete
  24. انا مشتركه معاك في كلامك بصراحه
    وانا بقرئ كلامك افتكرت كل افلام زمان بجد حكايه البوسه والمطر دي بس بجد
    اول مره اعرف ان في حد بيلاحظ حكايه الشمس مع ان المشهد ممكن يكون ليلي ياسبحان الله وكنت اسال ماما تقولي المخرج عاوز كده بس كنت بقول ماهو ابيض واسود ممكن يكون فرق الالوان طلع بجد بتبقي شمس ولا بقي الافلام دي مصيبه زرقه انه يتجوز واحده مش كويسه وهو يكون مثالي ومش عارفه يحصل يخليه يتعرف علي واحده تانيه ومراته تموت ولا تسجن وحاجات كده متخلفه صدق الي قال ان الافلام المصريه تجيب التخلف والله ياابو سمره

    ReplyDelete

نرحب بالرأي و الرأي الأخر

fb comments

wibiya widget

LinkWithin

Related Posts with Thumbnails